التربية: لدينا 350 مبتعث لدى ماليزيا ونعمل على زيادة التعاون التعليمي والأكاديمي معها

أعربت الوكيلة المساعدة لشؤون البعثات والمعادلات والعلاقات الثقافية في وزارة التعليم العالي الكويتي ميسرة جاسم الفلاح عن املها في المزيد من التعاون مع ماليزيا في المجال التعليمي لاسيما في تبادل البعثات الطلابية والاعتماد الأكاديمي.

وقالت الفلاح في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم بعد زيارة وفد مشترك مكون من وزارة التعليم العالي ووزارة الصحة في دولة الكويت لمعهد (بينانغ) الطبية ان الوفد اطلع على آليات التدريب في المعهد والتسهيلات والخدمات المقدمة فيه وعقد اجتماعات مع المسؤولين في المعهد والجامعة الايرلندية.

وأوضحت أن هذا المعهد لديه برنامج مشترك مع الجامعة الايرلندية بحيث يقضي الطالب السنوات الخمس الأولى من دراسته في إيرلندا ثم يلتحق بالمعهد في (بينانغ) لمدة سنتين للتدريب السريري مضيفة انه "معهد لابأس به وممتاز وسنضع تقريرنا النهائي والتوصيات خلال الأيام المقبلة".

وأضافت أن الوفد المشترك زار المستشفى والمركز الطبي التابع للمعهد واطلع على جميع الأقسام فيه والمرافق الصحية الذي يقدمها كما التقى بالعديد من طلبة المعهد أثناء تدريبهم داخل المستشفى وذلك للاطلاع عن كثب على مدى إمكانية تطبيق الطلبة مادرسوه على أرض الواقع.

وأشارت الى أن وزارة التعليم العالي تقوم بابتعاث العديد من طلبة الطب في عدة دول منها إيرلندا وأمريكا وإنجلترا والدول العربية والخليجية وغيرها من الدول مضيفة أن الوزارة تتطلع إلى ابتعاث طلابها إلى دول آسيا مثل ماليزيا وسنغافورة واليابان واندونيسيا والصين.

وذكرت أن هناك العديد من الطلبة الكويتيين يدرسون في الجامعات الماليزية منهم المبتعثون من ديوان الخدمة المدنية ومنهم من يدرس على حسابه الخاص مشيرة إلى أن البيئة الماليزية مناسبة جدا للطلبة الخليجيين بشكل عام والكويتيين بشكل خاص كونها بيئة محافظة.

من جهته قال سفير دولة الكويت لدى ماليزيا سعد العسعوسي في تصريح مماثل ل (كونا) ان هذه الزيارة تأتي ضمن مساعي السفارة في تفعيل عدة اتفاقيات بين ماليزيا ودولة الكويت في مجال التعليم العالي والتعاون الثقافي لاسيما أن ماليزيا تحتضن أكثر من 350 طالبا كويتيا.

يذكر أن الوفد المشترك بين وزارة التعليم العالي ووزارة الصحة وصل اليوم إلى العاصمة كوالالمبور قادما من مدينة (بينانغ) لاستكمال جولته في زيارة الجامعات والمعاهد والكليات ولقاء بعض المسؤولين في التعليم الماليزي وكان في استقبالهم بمطار كوالالمبور الدولي السفير العسعوسي وأعضاء السفارة.

وترأس مسيرة الفلاح الوفد المشترك الذي يضم رئيس المكتب الثقافي في استراليا عمار الحسيني وعميد كلية الطب في جامعة الكويت الدكتور عادل خضر واستشاري الأمراض الباطنية الدكتور موسى خدادة ومديرة الإدارة الفنية في وزارة الصحة ماجدة القطان وممثل معهد الكويت للتخصصات الطبية الدكتور فهد القملاس.

 

×