ديوان المحاسبة: التخطيط في العملية الرقابية يضمن أدائها بسلاسة

اشار وكيل ديوان المحاسبة اسماعيل الغانم إلى أهمية التخطيط في العملية الرقابية وذلك لضمان أدائها بسلاسة من خلال معايير محددة دون اجتهاد فردي مبني على الخبرة، والتأكد من أن عملية التخطيط مبنية على معايير ودراسة عن الجهة التي سيتم الرقابة والتدقيق على اعمالها.

وقال الغانم في كلمة ألقاها بمناسبة انعقاد البرنامج التدريبي حول موضوع "أساليب التخطيط للمهمات الرقابية وفقا للمعايير الدولية" والذي يستضيفه الديوان خلال الفترة من 1 – 5 ديسمبر 2013 بحضور متدربين من دواوين المراقبة والمحاسبة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ان هذا البرنامج يعتبر من البرامج المهمة لأن عملية التخطيط للعملية الرقابية امر مهم يضمن نتائج متوازية ومخطط لها بشكل جيد وفق المعايير الدولية لعمليات التخطيط، ويتضمن البرنامج حالات عملية وتطبيقات على ادلة التدقيق التي نعمل بها في ديوان المحاسبة الكويتي.

واشاد بالمحاضرين في البرنامج كونهم من الشباب الكويتي المتمرس ذوي الخبرة وقاموا بإعداد المادة الفنية مما يضمن برنامجاً خليجياً 100%، مشدداً على ضرورة المشاركة في البرنامج لتحقيق الاستفادة لكل المشاركين، حيث سيخرجون بحصيلة تساعدهم في اداء رسالتهم في الجهاز الرقابي الذي ينتمون اليه.

ويهدف البرنامج الى اكساب المشاركين المعارف الخاصة بتخطيط المهمات الرقابية، وما تنص عليه المعايير الدولية الى المدى الذي يمكنهم من استخدام المهارات اللازمة لتخطيط أعمال المراجعة والأجهزة الرقابية والتي بدورها تؤدي الى نجاح عملية المراجعة.

ويشتمل البرنامج على عدة محاور رئيسية وهي مراحل عملية المراجعة والتدقيق، ومرحلة تخطيط أعمال المراجعة في دليل التدقيق العام لديوان المحاسبة في دولة الكويت، وهو موجه لفئة المدققين الذين تتراوح خبراتهم من 3 – 6 سنوات.

كما يتطرق البرنامج في محتواه إلى موضوع فحص نظم الرقابة الداخلية، وتحليل المخاطر، ويناقش كذلك أهم المعوقات التي تواجه الأجهزة الرقابية العليا في عملية التخطيط، بالإضافة إلى التركيز على جانب تخطيط المهام الرقابية في معايير المراجعة الدولية ومعايير الإنتوساي.

جدير بالذكر ان هذا البرنامج يأتي في إطار خطة العمل التي أقرتها لجنة التدريب والتطوير للعاملين بدواوين المراقبة والمحاسبة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لسنة 2013 باجتماعها الحادي والعشرين المنعقد في دولة الكويت خلال الفترة 4 - 6 ديسمبر 2012.

 

×