الجسار: الربط الكهربائي الخليجي ساهم في تجنب الانقطاعات في شبكات دول التعاون

عقد مجلس إدارة هيئة الربط الكهربائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أمس اجتماعه الخامس والسبعين بمملكة البحرين برئاسة رئيس مجلس الإدارة المهندس أحمد خالد الجسار وكيل وزارة الكهرباء والماء بدولة الكويت، وبحضور أعضاء المجلس والرئيس التنفيذي للهيئة.

وبدوره أكد الجسار أن مجلس الإدارة ناقش الموضوعات المدرجة على جدول أعماله ومن ضمنها دليل الحوكمة الذي يمثل بشكل عام حماية حقوق الملاك ويحدد دور أعضاء مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية ويحقق التوازن والتوفيق فيما بين جميع الأطراف، ويعتبر نظام الحوكمة بمثابة ميثاق سلوكيات وأخلاق عمل.

وأضاف أنه بذلك يعتبر دليل للعاملين فى الهيئة لمساعدتهم للتعرف على الممارسات الأخلاقية والنزيهة، وتعزيز ثقافة الأمانة والابتعاد عن السلوكيات غير القويم، كما يقدم هذا النظام معايير وإجراءات الامتثال للميثاق، لتجنب تضارب المصالح وعدم الاستغلال وحماية أصول الهيئة وحسن استخدامها.

وأوضح الجسار أن اللائحة الداخلية لعمل مجلس الإدارة التي تحدد مهام ومسؤوليات وصلاحيات مجلس إدارة الهيئة والإدارة التنفيذية، كما عقد جلسة خاصة اعتمد خلالها الخطة الاستراتيجية للمرحلة القادمة للهيئة التى تهدف بشكل أساسي لرفع مستوى الاستفادة من الربط الكهربائي بتفعيل تجارة الطاقة بين الدول المرتبطة وكذلك فتح آفاق جديدة لتبادل وتجارة الطاقة من خلال إيجاد فرص للربط مع الدول المجاورة، أملا فى الربط على المدى المتوسط مع الشبكة الأوروبية، كما ناقش المجلس سير عمل إنشاء مبنى المقر الرئيسي للهيئة ، حيث من المتوقع أن يكتمل المبنى مع بداية عام 2014 .

وأكد الجسار أن الربط الكهربائي الخليجي قد حقق خلال السنوات الأربع الأولى من تشغيله "منتصف عام 2009"  الأهداف الرئيسية التي أنشأ من أجلها، وأهمها رفع اعتمادية الشبكات المرتبطة من خلال المشاركة في الاحتياجات الكهربائية وتوفير الدعم وتبادل الطاقة المطلوبة خلال الطوارئ، حيث ساهم في تجنب الإنقطاعات الكهربائية فى الشبكات الكهربائية لدول مجلس التعاون الخليجي التي تحدث نتيجة لفقد وحدات التوليد أو الأحمال في الشبكات المرتبطة .

 

×