الكويت: نرحب بالاتفاق حول الملف النووي الايراني ونأمل التزام كافة الأطراف

رحب مصدر حكومي بالاتفاق الذي توصلت له القيادات الدولية وعلى رئسها الولايات المتحدة مع إيران، مؤكداً على أن هذا القرار جاء بعد طول انتظار، مشدداً على أن ذلك سيترتب عليه انعكاسات ايجابية على دول المنطقة.

ورأى المصدر في تصريح خاص لصحيفة "كويت نيوز" أن القرار سيعمل على تخفيف من حدة التوتر التي تشوب المنطقة، معرباً عن تفاؤله بالتصريحات وردود الأفعال الايجابية التي رافقت هذا القرار من كافة الجوانب.

وتمنى المصدر أن تلتزم كافة الأطراف بتنفيذ هذا الاتفاق، مستبعداً في الوقت ذاته قراءة موقف الولايات المتحدة مع إيران كبديل لحليفتها مصر بعد تذبذب العلاقات فيما بينهما أبان ثورة 30 يونيو وعزل الجيش للرئيس السابق محمد مرسي.

وأستبعد المصدر نشوب أي خلاف بين أي من دول الخليج وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية من جهة والولايات المتحدة من جهة أخرى على خلفية تقارب الثانية مع إيران، مشدداً على أن دول الخليج حلفاء للولايات المتحدة ولن يكون بينهم أي خلافات بخصوص مثل هذا الاتفاق.

 

×