الصندوق الكويتي للتنمية العربية يوقع مع جيبوتي اتفاقية لتمويل طريق بقيمة 15 مليون دينار

 

وقع الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية مع جمهورية جيبوتي اليوم اتفاقية قرض ثان بقيمة 15 مليون دينار كويتي للاسهام في تمويل مشروع طريق (تاجورا - بلحو) واطلق عليه طريق الشيخ صباح الاحمد.

ووقع اتفاقية القرض نيابة عن جيبوتي وزير الخارجية والتعاون الدولي محمود علي يوسف وعن الصندوق مديره العام عبدالوهاب احمد البدر وذلك عقب رفع الجلسة الافتتاحية للقمة العربية الافريقية الثالثة التي تستضيفها الكويت.

ويهدف المشروع الى تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المناطق الشمالية من جيبوتي وذلك بتحسين اتصالها بالعاصمة ومراكز الانشطة والاقتصادية واماكن توفر الخدمات التعليمية والصحية كما يهدف الى مواجهة الطلب على النقل العابر ما بين جيبوتي والمناطق الشمالية من اثيوبيا مما يساهم في تنشيط حركة التجارة البينية بين البلدين.

ويشمل المشروع الاعمال الهندسية اللازمة لتشييد طريق مسفلت يبلغ طوله حوالي 110 كيلوترا كما يتضمن المشروع تقديم الخدمات الهندسية اللازمة للاشراف على التنفيذ.

يذكر ان الصندوق سبق ان قدم عام 2010 قرضا للمساهمة في تمويل المشروع بقيمة ثماني ملايين دينار حيث ادمج القرضان معا في قرض واحد لأغراض السداد.

وتقدر التكاليف الاجمالية للمشروع بحوالي 93ر14 مليار فرنك جيبوتي اي ما يعادل حوالي 7ر24 مليون دينار منها حوالي 3ر22 مليون دينار اي نحو 90 في المئة من اجمالي تكاليف المشروع ويغطي قرضا الصندوق الاول والثاني نحو 93 في المئة من جملة هذه التكاليف.

وبتوقيع هذه الاتفاقية فإن الصندوق يكون قد قدم 13 قرضا الى جيبوتي لتمويل مشاريع في مختلف القطاعات تبلغ قيمتها الاجمالية حوالي 24ر40 مليون دينار اضافة الى تقديمه معونة فنية بقيمة 87 الف دينار لتمويل اعداد دراسات جدوى فنية واقتصادية فضلا عن قيامه بإدارة ثلاثة منح قدمتها الكويت الى جيبوتي بقيمة 14ر3 مليون دينار.

 

×