الوزير الإبراهيم: معدل الأمطار أرتفع لـ 40 ملل واستطعنا تصريف 95% من تراكماتها

قال وزير الاشغال العامة المهندس عبدالعزيز الابراهيم ان الامطار التي تشهدها البلاد منذ أمس بلغت معدلات مرتفعه ولم تشهدها الكويت منذ 30 عام، حيث بلغ منسوبها نحو 40 ملل، لافتا الى انها زيادتها الملحوظة بدات منذ الساعه الثانيه ونصف واستمرت حتى الساعه الثالثه وخمس واربعين دقيقه، موضحا ان الاحصائيات في الظروف العاديه وصلت فيها معدلالت الامطار الى 120 سم خلال سبعة شهور خلال الفترة من اكتوبر وحتى مايو وبمعدل 3 ملل يوميا في حالة تقسيم اجمالي الكمية على الايام خلال الفترة المذكورة .

واضاف الابراهيم خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في مبنى وزارة الاشغال اليوم، ان وزارة الاشغال استعدت منذ الخميس الفائت اي قبل سقوط الامطار بخمسة ايام من خلال استنفار الفرق المشكلة مسبقا في جميع انحاء الكويت اضافة الى توفير المكائن الخاصة للضخ والسحب  في الاماكن المتوقع تضررها جراء السيول، مبينا ان عمليات الصيانة الدورية  وتسليك فتحات المناهيل وشبكات الصرف الصحي الى جانب تهيئة شبكات مياه الامطار لهذا الغرض الامر الذي انعكس ايجابيا على حالة الشوارع بعد انتهاء تساقط الامطار، مشددا على ان الوزارة اسنتطاعت ان تصرف بما نسبته 95 % من المياه التي تراكمت في مختلف الاماكن.

وبين الابراهيم ان الوزارة غير مسئولة عن تجمع المياه بالساحات الترابية او شبكات الصرف بالبيوت الخاصة، مشيرا الى ان الوزارة  مسؤولة بشكل تام عن الطرق وشبكات الطرق الرئيسية ومياه الامطار حيث تولت مهمة معالجة جميع الشكاوي التي وردت او ابلغت عنها الفرق الخاصة لهذا الغرض.

واوضح الإبراهيم ان هناك مشكلة في ام الهيمان جنوب الكويت جراء السيول التي وردت من المناطق الصحراوية المحيطة فيها الامر الذي اوصل نسبة الامطار فيها الى 57 ملل مما ادى الى تحرك كميات كبيرة من الرمال للطرق المؤدية الى المنطقة او الطرق الرئيسية مثل طريق الفحيحيل السريع وطريق الملك فهد السريع الامر الذي ادى الى اغلاق حارات كبيرة منها  وجاري التعامل مع انهاء المشكلة حيث فتحت اكثر من حارة في هذه الطرق ومتبقي البعض الاخر حيث من المتوقع ان يتم فتح الطرق بشكل كامل خلال ساعات قليله من خلال فرق الصيانه  التي تعمل بالموقع من الاشغال والبلدية والكهرباء .

وحول انقطاع التيار الكهربائي قال الابراهيم ان الشبكة الكهربائية الداخلية لم تشهد اي انقطاعات تذكر فيما عدا بعض الحالات في المنازل والشوارع في منطقة الوفرة والعبدلي ، موضحا ان نسبة ماتم ارجاع التيار الكهربائي له من هذه المنطقتين التي تحوي مزارع بمانسبته 50% وجاري اعادة التيار، لافتا الى وزارة الكهرباء والماء لديها 545 الف مستهلك وحينما يتم انقطاع التيار عن 100 مستهلك فهي نسبة قليله جدا.

ولفت الابراهيم على ان استعدادات وزارة الكهرباء بدات منذ 4 ايام قبل وصول الامطار من خلال اقامة غرفة عمليات داخل الوزارة وتوزيع المولدات الطوارئ وايقاف عمليات الصيانة وتواجد جميع العاملين في محطات توليد القوى الكهربائية والمياه استعداد للحدث مشيرا الى ان الوزارتين ستظلى في حالة الاستنفار حتى يوم غد الخميس وفقا لما اعلنته هيئة الارصاد الجوية.

من جهة أخرى أعلن حساب وزارة الكهرباء على تويتر عن إعادة التيار لمنطقة الخيران بعد وصول فرق إضافية من طوارئ الشبكات لمنطقة النويصيب والخيران لإعادة التيار، حيث يتم توزيع الفرق  جغرافيا حسب خطة الوزارة تحسباً لأسوء الظروف.

وأضافت أن الإنقطاعات التي حدثت كانت ضمن المعدل الطبيعي نتيجة لسوء الأحوال الجوية الخارجة عن الإرادة والوزارة تنشد المصلحة العامة وتأمل تعاون الجميع.

وأهبات الوزارة المواطنين والمقيمين التعاون معها في ظل هذه الظروف الجويه الطارئة.