نبيل العربي: التعاون العربي الافريقي يساهم في دفع المطالب باصلاح الامم المتحدة

اعرب الامين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي اليوم عن تقديره البالغ لمبادرة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد بشأن تقديم قروض ميسرة بقيمة مليار دولار لافريقيا مؤكدا ان هذه المبادرة تجسد شعار القمة العربية الافريقية الثالثة (شركاء في التنمية والاستثمار).

وتقدم العربي في كلمته امام القمة العربية الافريقية الثالثة التي انطلقت اعمالها اليوم بالشكر الى دولة الكويت قيادة وحكومة وشعبا على احتضان القمة العربية الافريقية الثالثة مشيدا بالجهود التي تبذلها الكويت بتوجيهات من سمو امير دولة الكويت للاعداد لهذه القمة وتوفير كل السبل لانجاحها بالتعاون مع مفوضية الاتحاد الافريقي.

وقال ان القمة العربية الافريقية الثالثة تعقد في الكويت تحت شعار (شركاء في التنمية والاستثمار) وهو ما يعبر عن ارادة مشتركة حريصة على تحقيق التقارب بين شعوب المنطقتين اقتصاديا وتاريخيا وترجمتها الى برامج تعود بالنفع الملموس على الشعوب.

وذكر ان تحديات اليوم تتطلب من الدول العربية والافريقية مشاركة اكبر بين الدول العربية والافريقية داعيا الى رسم السياسات المشتركة انطلاقا من هذا المفهوم.

واشار الى ان ان الدول العربية والافريقية تواجه عقبات عدة امام اقامة شراكة استراتيجية بدءا من الارهاب الدولي والتجارة الدولية وتدفق رؤوس الاموال والتلكؤ في حل القضايا الدولية الامر الذي يحول دون اقامة تكتل اقتصادي يساعد المنطقتين في حل القضايا الملحة.

ودعا في هذا الصدد الى ضرورة تعزيز التعاون العربي الافريقي في مجال الاقتصاد والاستثمار وتطوير الطاقة الجديدة والمتجددة في ظل الامكانيات التي تتمتع بها الدول العربية والافريقية في هذا المجال.

وقال ان "تحولات سياسية وامنية اثرت على دولنا وعلى مستوى متابعة برامج التعاون المشترك المطروحة على القمة وفي مقدمتها الارهاب الدولي والجريمة المنظمة".

وفي الشأن السوري ذكر العربي ان الجهود التي لا تزال متواصلة لعقد مؤتمر (جنيف 2) في اقرب وقت ممكن لوقف شلالات الدم والدمار في سوريا وعودة هذا البلد المهم الى دوره المعروف اقليميا ودوليا.

وندد الامين العام لجامعة الدول العربية بمحاولات اسرائيل للالتفاف على قرارات الدولية لتنفيذ ممارستها غير الشرعية في الاراضي الفلسطينية المحتلة مشددا على ضرورة انهاء الاحتلال الاسرائيلي البغيض.

واعرب عن ثقته بان الاحتلال الاسرائيلي سينتهي لا محالة لانه عكس حقائق التاريخ وسوف تقام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

ودان العربي الانفجار "الارهابي" الذي وقع في العاصمة اللبنانية بيروت اليوم معربا عن تعاطفه مع لبنان قيادة وحكومة وشعبا.
واكد ضرورة العمل على وقف الارهاب في المنطقة التي تحتاج الى سلام واستقرار متمنيا ان تكون قمة الكويت منطلقا لتحقيق هذا الامر.

وشدد في هذا الاطار على ضرورة تعزيز التعاون والتنسيق بين الدول العربية والافريقية بما يساهم في دفع المطالب باصلاح الامم المتحدة وحل القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

 

×