الدفاع تودع شهيد الواجب المقدم الغنام إلى مثواه الأخير

شيعت الكويت صباح اليوم شهيد الواجب المقدم عبدالعزيز إبراهيم الغنام في مقبرة الشهداء بالصليبخات. وتقدم مراسم التشييع نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ خالد الجراح وسعادة رئيس الاركان العامه الفريق الركن عبدالرحمن محمد العثمان ووكيل وزارة الدفاع السيد جسار عبدالرزاق الجسار وعدد من كبار قادة الجيش وجمع غفير من المواطنين.

وقد وافت المنية شهيد الواجب يوم الخميس الماضي في إحدى مستشفيات العاصمة البريطانية لندن عن عمر يناهز 39، حيث كان المغفور له بإذن الله أحد منتسبي دورة القيادة والأركان المشتركة بكلية مبارك العبدالله للقيادة والاركان و قد أصيب أثناء مشاركته في أحد تمارين الدورة بالاشتراك مع القوة الجوية الإسبوع الماضي.

بدوره أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع أن الكويت تفخر بأبنائها الذين ضحوا باغلى ما عندهم في سبيل الإرتقاء بمستوى أدائهم للدفاع عن تراب هذا الوطن وبذل الغالي والنفيس من أجله، ووزارة الدفاع "تعتز بابنها شهيد الواجب الذي استشهد أثناء مشاركته بأحد التمارين العسكرية " والتي كانت تعمل على تأهيل وإعداد جيل من القادة العسكريين الذين يعملون كل في مجاله لخدمة وطننا الغالي.

وتقدم نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع بإسمه ونيابة عن منتسبي وزارة الدفاع من عسكريين ومدنيين من ذوي الشهيد بخالص العزاء متضرعا الى الله ان يلهمهم الصبر والسلوان وأن يؤجرهم ويثيبهم على استشهاد ابنهم البار سائلا الله عز وجل أن ينزله منازل الشهداء والصديقين.

 

×