الوزير الحجرف ينعى الفنان التشكيلي أيوب الأيوب

نعى وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور نايف الحجرف المربي الفاضل أيوب حسين الأيوب الذي قضى أكثر من 30 عاماً من حياته في خدمة التربية، وتتلمذ على يديه جيل من الأبناء متمسكين بقيمهم وتفانيهم في خدمة بلدهم انعكاساً لروحه الوطنية الصادقة، حيث تخرج الأيوب من المدرسة المباركية عام 1949، وانخرط في سلك التعليم، فعمل معلماً، طوال 11 عاماً في كل من مدرسة الصباح ومدرسة الصديق ومدرسة ابن زيدون، و عمل وكيلاً لمدرسة عبد العزيز الرشيد بمنطقة حولي، ثم عمل ناظراً لمدة 17 عاماً، حتى تقاعد عام 1979.

وظل الأيوب شغوفاً بتراث الكويت القديم حيث تجاوز عدد لوحاته 600 لوحة زيتية تناولت التراث الكويتي القديم ، وكانت ريشته كفنان تشكيلي تعكس عبق الماضي الجميل لتتوارثه الأجيال جيلاً بعد جيل، لتبقى شاهداً على حب هذا الرجل وعشقه لوطنه رحمه الله وألهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان.