رئيس الوزراء يتفقد غرفة عمليات القمة العربية - الافريقية بوزارة الداخلية

قام سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء بزيارة غرفة اتخاذ القرار بالعمليات المركزية بوزارة الداخلية يرافقة نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الصحة الشيخ محمد العبدالله للوقوف على الاستعدادات والاجراءات التي قامت اللجنه الامنية المنبثقة عن اللجنه التحضيرية العليا للقمة العربية الافريقية الثالثة التي تستضيفها دولة الكويت للفترة من 18 - 20 نوفمبر الجارى .

كان في مقدمة مستقبلى سموه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد ووكيل الوزارة بالانابة الفريق سليمان الفهد والوكلاء المساعدين للقطاعات الامنية الميدانية وآمار الوحدات العامة التي تضم اجهزة وزارة الداخلية والدفاع والحرس الوطني والادارة العامة للاطفاء وادارة الطوارئ الطبية بوزارة الصحة .

وقد رحب الشيخ محمد الخالد بسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك بين ابناءه بوزارة الداخلية والقى كلمة اكد فيها جاهزية واستعداد كافة اجهزة الامن والاجهزة المعاونه والمساندة لاستقبال قادة وزعماء ورؤساء والوفود المرافقة وكبار الضيوف والمدعوين ضيوف حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الاحمد، مشيراً الى انه تم دعم تلك الاجهزة في العناصر البشرية اللازمة والدوريات والمعدات والاجهزة والتقنييات الحديثة لتأمين كافة اعمال ومقار انعقاد القمة اضافة الى توفير كافة الخدمات ورسائل الدعم اللازم لوسائل الاعلام المحلية والعربية والافريقية والعالمية لتسهيل مهمتها في التغطية الشاملة لاعمال القمة بما يعكس الوجه الحضارى لدولة الكويت وشعبها واجهزتها الحكومية والاهلية.

وقد اطلع سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح في مستهل الاجتماع الى تقارير مفصله وعرض لخطة العمليات الامنية من وكيل وزارة الداخلية بالانابة ومساعد رئيس اللجنة الامنية والمشرف العام الفريق سليمان الفهد ومن وكيل وزارة الداخلية المساعد لشئون العمليات " قائد قيادة العمليات في المؤتمر " اللواء عبدالله المهنا، حيث تناولا بالشرح محاور الخطة الامنية للتأمين الامني والحماية المدنية للقمة وتحديد المهام والواجبات المنوطه لكل وحدة من الوحدات العاملة ودور كل منها في الحماية والتأمين والسيطرة والوقاية في اطار من التنسيق والعمل الميداني المشترك مع كافة الاجهزة المعنية، مع توفير الاعداد اللازمة من العناصر البشرية والكوادر الادارية مع كامل التجهيزات والمعدات والآليات والدوريات وغيرها من التجهيزات والاستعدادات.

وقد ابدى سمو الشيخ جابر المبارك ارتياحه وتقديره لما شاهده واستمع له من شرح وعرض لتقارير وخطط تفصيلية من وكلاء الوزارة الميدانيين وقادة الوحدات العاملة من استعدادات واجراءات تحضيرية وآليات عمل وتنسيق متكامل بين اجهزة الامن والجيش والحرس الوطني والاطفاء والطوارئ الطبية الامر الذى سينعكس ايجابياً على الجاهزية والاستعداد والظهور بالمظهر المشرف واللائق بدولة الكويت  آملا ان يكون التنفيذ على مستوى التخطيط والاعداد والاستعداد امام ضيوف حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد.

 

×