الصحة: افتتاح 17 عيادة للعيون ومثلهم خلال 4 أشهر بتكلفة 320 ألف دينار

أكد مدير منطقة الصباح الطبية التخصصية د.عادل العصفور على الحرص على التوسع في خدمات العيون، جاء هذا خلال افتتاحه اليوم المرحلة الأولى من عيادات العيون بمركز عبد الرحمن البحر للعيون، وقال في تصريح له" ان العمل عليها استغرق حوالي عام، لافتاً أن هذه المرحلة تضمنت افتتاح 17 عيادة، بالإضافة إلى غرف واستراحات للهيئة التمريضية والمراجعين، موضحاً أن كلفتها بلغت 160 ألف دينار، كما أن المرحلة الثانية من العيادات ستبدأ بعد أسبوعين وستتضمن 17 عيادة أخرى، بكلفة تبلغ 160 ألف دينار أيضاً، وسيتم الانتهاء منها خلال شهر فبراير من العام المقبل لتكون العيادات بكاملها 34 عيادة.

وأضاف العصفور" أن العيادات ستكون مرتبطة الكترونياً فيما بينها، وكذلك الصيدلية وغيره، وأكد على أهمية التوسع في خدمات العيون لافتاً الى مخاطبة مدراء المناطق الأخرى لإعطاء أماكن للتوسع في خدمات العيون حيث تمت موافقة مستشفى الفروانية، بينما الجهراء في طريقها أيضاً، ومنوهاً أن هذا يأتي بهدف راحة المرضى، وتخفيف الضغط على مركز البحر للعيون بفتح عيادات بالمناطق الأخرى.

ومن جانبه قال مدير مستشفى بن سينا د. محمد عويضة " أن هناك توسعة أخرى بمركز البحر للعيون بتبرع من العم محمد البحر، وقد تم انجاز جزء كبير منه وسوف يتم استلامه منتصف العام المقبل ويشتمل على ثلاثة أدوار، تضم بالدور الأول عيادات حوادث بينما الدور الثاني غرف عمليات، والدور الثالث للتعقيم.

وأكد رئيس مجالس أقسام العيون في وزارة الصحة ورئيس قسم العيون بمركز البحر د.جمال المرجان ان العيادات الجديدة ستخدم شريحة كبيرة من المرضى خاصة مع الزيادة الكبيرة في تعداد السكان، لافتاً الى أن المستشفى تم بنائه من سنوات طوال، ولن يستوعب الزيادة في عدد السكان لابد من التوسعة والتطوير في البنية التحتية للمركز.

وكشف أن عدد المرضى الذي يراجعون العيادات بشكل يومي بالمركز يتراوح بين 500 الى 700 مراجع، حسب الأيام، مشيراً الى أن هناك خطة مستقبلية لفتح مراكز أخرى وأقسام خارج مركز البحر للعيون لتخفيف الضغط عنه، لافتاً إلى  أن هناك مركز الدخان في الشامية سيكون مخصص للعيون وسيتم الانتهاء منه خلال عام، وكذلك هناك تجهيز قسم بمستشفى جابر الأحمد، وكذلك في القريب سيتم افتتاح قسم كامل للعيون بمستشفى الفروانية.

وأشار المرجان إلى أن هناك محاولات لافتتاح عيادات خارجية بالمراكز، لافتاً إلى زيادة عدد الأطباء في كلا من مركز السالمية الصحي، ومركز الزهراء، ومركز سعد العبد الله لتغطية منطقة الجهراء لمعالجة الأمور اليومية العادية التي لا تحتاج الى مستشفى على أن يتم معالجتها بواسطة أخصائيين من مركز البحر للعيون.

 

×