"التجارة" تحبط عمليات تخزين متعمدة لـ 7 آلاف طن من المواد الغذائية بهدف رفع اسعارها

ضبطت وزارة التجارة والصناعة ممثلة بفرق التفتيش التابعة لكل من طوارئ البدالة -135 ومركز الرقابة التجارية الكائن في السوق المركزي للخضار والفواكه في الصليبية السابع 7 آلاف طن من الخضروات والفواكه المخزنة في ثلاجات 36 شركة عمدت إلى تخزين السلع والمواد الغذائية وانزال كميات صغيرة منها في السوق لرفع أسعارها وتحقيق مكاسب أكبر، حيث قام المفتشون باتخاذ كافة الإجراءات القانونية مع تلك الشركات وإحالتها إلى النيابة العامة.

وقالت وزارة التجارة والصناعة في بيان لها اليوم "ان وزارة التجارة ومن خلال رصدها لاسعار السلع تبين لها وجود ارتفاع مفاجئ في أسعار الخضروات والفواكه خلال عطلة العيد ووجهت فرق التفتيش إلى سوق الخضار المركزي "الفرضة" والكائن في منطقة الصليبية لاجراء اللازم حيث تم ضبط كمية كبيرة تقدر مابين 6500 الي 7000 طن من السلع المخزنة ومن كافة الأصناف بقصد رفع أسعارها لتحقيق مكاسب أكبر".

وذكرت في بيانها "أن فريق التفتيش قام باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة مع الشركات الـ 36 المخالفة واجبارها بانزال المواد المخزنة الصالحة للاستهلاك إلى الأسواق فوراً لتبدأ معها الأسعار بالانخفاض وبشكل لافت مما يؤكد أن الارتفاع مفتعل وغير مبرر".

كما تم استدعاء ممثلين تلك الشركات لاتخاذ الاجراءات القانونية تمهيدا لاحالتهم الي النيابة العامة.

وشددت وزارة التجارة والصناعة علي كافة الشركات والمؤسسات التجارية الالتزام بالقانون وعدم مخالفة الأنظمة واللوائح المعمول بها، مشيرة إلى "ان كل من يتجاوز القوانين واللوائح يضع نفسه تحت طائلة القانون"، ومؤكدة في ذات الوقت سعيها الدائم إلى محاربة اي ارتفاع مصطنع في الأسعار وحماية المستهلك من ضرر التجاوزات وعمليات الاحتيال التي يقوم بها ضعاف النفوس.

كما ناشدت الوزارة المواطنين والمقيمين التبليغ عن اي مخالفة لقوانين التجارة والمتعلقة بالغش التجاري من خلال مراكز الرقابة المختلفة او خط الطوارئ 135 التابعين لوزارة التجارة.

 

×