التربية: غدا الاحد ستبدأ قناة "التربوية" بث برامجها للمرحلة الثانوية

أعلنت وكيلة وزارة التربية مريم الوتيد أن قناة التربية الكويتية (التربوية) ستبدأ اليوم الأحد بث برامج دروس التقوية للمرحلة الثانوية العاشر والحادي عشر والثاني عشر للمواد الأساسية وهي اللغة العربية واللغة الإنجليزية واللغة الفرنسية والرياضيات والعلوم والاجتماعياتوالقرآن الكريم متمنية من أولياء أمور الطلبة متابعة القناة وحث أبنائهم على متابعتها ومشاهدة دروس التقوية التي تقدم للاستفادة منها لاسيما وانها تقدم من قبل أساتذة متخصصين في وزارة التربية وبأسلوب شيق.

وقالت الوتيد في تصريح صحافي اليوم أن دروس التقوية تم تنفيذها خلال الفترة القليلة الماضية وفق المنهج الدراسي وتقدم للطلبة الأعزاء ضمن فترة البث التجريبي ، وسيتم تباعاً تنفيذ بقية الدروس التعليمية وبثها عبر قناة (التربوية) موضحة أن إدارة القناة تعمل بشكل متواصل لإنتاج بقية الحلقات التعليمية لمختلف المراحل التعليمية وسيتم الإعلان عنها في وقت لاحق.

وبينت الوتيد أن هناك فريق فني إعلامي يعمل بالتوازي مع الفريق التربوي لتنفيذ الحلقات التلفزيونية الخاصة بالدروس التعليميةوفق أفضل المعايير الفنية والتربوية لضمان ظهور قناة (التربوية) بالشكل المطلوب مؤكدة أن هناك العديد من الأفكار المزمع تنفيذها بعد استكمال تجهيز بقية الأستديوهات الخاصة بالإنتاج التلفزيوني،  لافتة الى أن البداية ستكون مع البرامج التعليمية الخاصة بدروس التقوية ومن ثم إنتاج البرامج التربوية بمختلف أفرعها.

وأضافت الوتيد أن قناة (التربوية) تحظى بدعم ومساندة مباشرة من قبل وزير التربية ووزير التعليم العالي د.نايف الحجرف الذي يرى ان القناة تعتبر رافدا علميا وتربويا ستعمل بالتوازي مع الادارة المدرسية لتقديم خدماتها الى الطلبة والاساتذة واولياء الامور ، لا سيما وأن القناة تعتبر ضمن الخطط الخاصة بتطوير العملية التربوية في دولة الكويت.

وأشارت الوتيد إلى أن قناة (التربوية) تبث على القمر الصناعي النايلسات (عمودي) على تردد (11555) معدل الترميز (27500)الاستقطاب (4/3) وسيبدأ بث دروس التقوية بداية من الساعة الثالثة عصراً ومواعيد بث المواد الدراسية ستكون متوفرة عبر الإعلانات التي تبث في القناة، متمنية أن تحقق (التربوية) الهدف من إنشائها في المساهمة بحل مشكلة الدروس الخصوصية واستفادة الطلبة منها علمياً.

ووجهت الوتيد الشكر إلى الفريق الإعلامي والفريق التربوي الذين يعملون بشكل متواصل لخدمة العملية التربوية في دولة الكويت بشكل عام وخدمة طلبة الكويت بشكل خاص، مؤكدة إن الوزارة تملك العديد من الطاقات الابداعية في مجال الاعداد والتقديم التلفزيوني في المجال التربوي الذين يعملون ضمن الفريق الواحد مع الشركة المشغلة للقناة ضمن تعاون الوزارة مع القطاع الخاص الامر الذي انتج عملا تربويا مميزا اتمنى ان يلاقي استحسان واعجاب المشاهدين وأن يستفيد منه الطلبة في دولة الكويت.

وقالت الوتيد: الفترة الاولى للبث شملت فقط المرحلة الثانوية وسيتم في المستقبل القريب البدء بتصوير دروس المرحلة المتوسطة ومن ثم الابتدائية لتصبح القناة شاملة لجميع المراحل الدراسية منوهة الى ان كمية الدروس المراد تنفيذها وتحويلها من دفات الكتب الى الشاشة الصغيرة يتطلب عملا طويلا ومجهودا كبيرا، ونحن نسابق الزمن للالتزام بالجدول الزمني الذي تم وضعه لضمان ان تخدم القناة مختلف الشرائح الطلابية في اقرب وقت ممكن.

 

×