الصحة: توجه لاعادة النظر في الخدمات الصحية والتركيز على طرق الوقاية

أكد الوكيل المساعد لشئون التخطيط وضبط الجودة في وزارة الصحة رئيس اللجنة المشتركة لتطبيق مبادرة  كتاب "حقائق للحياة " د وليد الفلاح، على توجه لإعادة النظر في مستوى الخدمات الصحية المقدمة، منوهاً الى أنها يجب ألا ترتكز على الجوانب العلاجية فقط وانما التركيز على مفهوم الصحة العام والعلاج وطرق الوقاية الصحيحة.

وقال في تصريح له على هامش حفل تكريم الطلبة الفائزين في بمسابقة كتاب "حقائق للحياه" الذي أقيم اليوم" ان منظمة الصحة العالمية بدأت تقود مثل هذا التوجه من خلال الكثير من التوصيات، مبينا ان الكويت ليست بمعزل عن هذه التوصيات الضرورية للارتقاء بمستوى الخدمات الطبية المقدمة، ومشيرا الى ضرورة التركيز على صحة الفرد بداية من فترة الطفولة الى المدرسة ومنها الى باقي قطاعات الدولة المختلفة. كما أكد على ضرورة التعاون بين قطاعات الدولة والاهتمام بالعناصر والمقومات الاجتماعية المؤثرة على صحة الفرد.

وأشار الفلاح الى أن دولة فنلندا على سبيل المثال يتم الاهتمام فيها بالمفهوم العامة للصحة والعوامل المؤثرة فيها على النساء أثناء فترة الحمل، بهدف التركيز على الطفل منذ بدايته، وبين أن كتاب " حقائق للحياة" حقق الأهداف المرجوة منه، مشيدا في الوقت نفسه بالتعاون الوثيق بين وزارتي الصحة والتربية، وموضحا انه سيتم التسجيل اعتبارا من اليوم للمسابقة التي سيتم تكريم الفائزين فيها خلال شهر ابريل من العام المقبل.

وأعرب عن أمله في تقسيم المسابقة لكي تشمل الثلاث مراحل الدراسية " الابتدائية والمتوسطة والثانوية"، للاستفادة منه بشكل عام، بحيث يتناول السلوكيات التي تواجه الطلبة والطالبات  ويزودهم بالمعلومات التي تناسب مراحلهم الدراسية.

 

×