السفارة الأمريكية: قدوم بعثة خاصة بالأمن المعلوماتي للقيام بجولة في الكويت والسعودية

قالت سفارة الولايات المتحدة الامريكية لدى البلاد ان وكيل وزارة التجارة الدولية الامريكية فرانسيسكو سانشيز سيترأس وفدا مكونا من 13 شركة أمريكية في بعثة خاصة بالأمن المعلوماتي والبنية التحتية للقيام بجولة تشمل دولة الكويت والمملكة العربية السعودية.

وأضافت السفارة في بيان صحافي اليوم ان زيارة الوفد الامريكي التي تبدأ غدا وتستمر حتى الثاني من أكتوبر المقبل سيتخللها عقد عدة اجتماعات بين الشركات المرافقة للمسؤول الامريكي وصانعي القرار في حكومتي البلدين المضيفين ومع ممثلي القطاع الخاص المهتمين بهذا المجال.
ونقل البيان عن سانشيز قوله ان زيارة البعثة تهدف الى ربط الشركات الامريكية العاملة في مجالي الامن والحماية مع شركات القطاعين العام والخاص في الكويت والسعودية مضيفا ان الشركات الامريكية توفر منتجات التكنولوجيا والخدمات التي تحرص الشركات الكويتية والسعودية على الاطلاع عليها.
واعتبر سانشيز البعثة "خطوة مهمة لترويج المنتجات الامريكية التي ستلبي حاجة الكويت والسعودية في مجالات حماية البنية التحتية والامن المعلوماتي" مشيرا الى أن السعودية تعمل على زيادة بنيتها التحتية وأمنها المعلوماتي ومستمرة في الاستثمار بكثافة في هذه المجالات وانفقت ما يزيد على تسعة مليارات دولار أمريكي عام 2012 لتوسعة العديد من مطاراتها.
وأضاف ان الكويت اقترحت انفاق نحو 2ر28 مليار دولار على مشاريع البنية التحتية أهمها توسعة قطاع النقل وتوسعة المطار "ما قد يجعل من هذه المشاريع التوسعية في البلدين التجاريين الشريكين الفرصة الامثل لشركات الامن الامريكية لتقديم منتجاتها وخدماتها".
ولفت الى وجود ممثل عن الغرفة التجارية الوطنية العربية الامريكية ضمن وفد البعثة ورأى ان أهمية البعثة التجارية تكمن في دفعها قدما مبادرة الصادرات الوطنية التي أطلقها الرئيس باراك اوباما والهادفة الى مضاعفة حجم الصادرات الامريكية قبل حلول عام 2014 بما يدعم النمو الاقتصادي والوظيفي.