اعتصام 250 أمريكي أمام مكتب وزيرة الشؤون احتاجا على تقاعسها بتحويل اقاماتهم

اعتصم ما يقارب 250 موظف من الجنسية الامريكية التابعين لمعسكر عريفجان التابع للجيش الامريكي امام مكتب وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ذكرى الرشيدي بسبب تقاعس الوزارة عن تحويل اقامتهم على الرغم من انهم جاءوا للبلاد بعقود حكومية، الا ان الوزيرة تخاذلت في تحويل اقامتهم ورفضت مقابلتهم لمدة تزيد عن اربعة اشهر الى ان باتوا مخالفين لقانون الاقامة بالبلاد.

واضاف المصدر في تصريح لصحيفة "كويت نيوز" ان معسكر عريفجان رفض دخولهم كونهم لا يحملون اقامات الامر الدي بات يهدد الامن القومي كونهم يحملون اسلحة، لافتا الى ان تواجدهم جاء لاجل تبادل الخبرات العسكرية وتبادل الخبرات في شؤون الاعلام والعلاقات العامة ودعم وتعزيز العلاقات بين الجانبين.

ولفت المصدر ان الموظفين رفعو كتابا الى وزير الدفاع يفيد بضرورة مخاطبة وزارة الشوون لسرعة اجراءات تحويل الاقامة كون الامر بات يهدد الامن القومي.

واضاف المصدر ان وكيل وزارة الشوون الاجتماعية والعمل عبد المحسن المطيري وعد بحل المشكلة اثر مقابلتله لممثلي العسكريين الامريكيين كون الامر من اختصاصات وزير الشوون بشان تحويل الزيارات الخاصة بعقود العمل.