تكنولوجيا المعلومات: إعداد موقع خاص لاستضافة الأنظمة الآلية الحكومية

أعلن الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات عن وضع خطط احترازية لضمان استمرار العمل في الأنظمة الألية التابعة للجهات الحكومية حيث تم اعداد موقع خاص لاستضافة الأنظمة الآلية الاحتياطية في مركز البيانات الوطني التابع له.

وقال مدير عام الجهاز عبداللطيف السريع في تصريح صحافي اليوم ان ذلك يأتي كخطوة اولى نحو ضمان توفير الخدمات الحكومية الآلية بشكل مستمر وبكفاءة عالية مما يحد من الآثار السلبية التي قد تطرأ على عمل تلك الأنظمة أو تعيق فعاليتها.
وأكد استيفاء هذا الموقع لكافة متطلبات تشغيل الأنظمة الآلية حيث تم تجهيزه بأحدث الأنظمة وبما يتفق مع المعايير العالمية المتبعة بما فيها متطلبات واجراءات الأمن والسلامة في هذه الحالات.
واضاف ان الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات بادر الى مخاطبة الجهات الحكومية بضرورة التعاون والتنسيق لاتخاذ خطوات محددة اهمها توفير أجهزتها وأنظمتها الآلية الاحتياطية ليتم تركيبها وتشغيلها بمركز البيانات الوطني التابع للجهاز وربطها مع بيئتها الأصلية في مراكز المعلومات الرئيسية الخاصة بتلك الجهات.
وذكر ان ذلك سيؤمن ويضمن استمرارية الخدمات الآلية للجهات الحكومية في حال عدم القدرة على تشغيلها في بيئاتها الأصلية مشددا على ضرورة قيام الجهات الحكومية بحفظ نسخ احتياطية من كافة بيانات الأنظمة الآلية وقواعد البيانات والمحتوى الالكتروني والمعلومات الخاصة بها مع تحديث تلك النسخ بشكل دوري وذلك من خلال اجراءات موثقة ومعتمدة.
وأعرب السريع عن استعداد الجهاز لتقديم المشورة والمساعدة الفنية للجهات التي لا تتوفر لديها مثل هذه الخطط أو الاجراءات حتى الآن.
وأفاد بتشكيل فريق مختص لوضع الخطط موضع التنفيذ ومتابعة الاجراءات لضمان استمرارية أداء النظم الآلية وبالتالي الخدمات الحكومية المرتبطة بها لجميع المستفيدين منها داخل البلاد وخارجها الى جانب تلك النشاطات المتعلقة بمخاطبة الجهات الحكومية بشأن موقع الاستضافة في مركز البيانات الوطني واجراءات نسخ البيانات الاحتياطية.