خلال استقباله ذوي المعفو عنهم/ أمير البلاد: هذه بلدكم وان اسأتم لبلدكم اسأتم لأنفسكم

أعرب بعض ذوي المشمولين بالعفو الاميري عن خالص شكرهم وتقديرهم لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد على بادرة سموه الابوية للعفو عن ابنائهم.

ووجه سمو أمير البلاد كلمة الى ذوي من شملهم العفو خلال اللقاء قائلا "أنا أحترمكم في نفس الوقت لكن كل اللي أطلبه من ربي أن الله يهديكم ويرسيكم على الخير وهذه بلدكم وإن أسأتم لبلدكم أسأتم لأنفسكم هذه بلدكم ما عندكم غيرها".

من جهته قال يوسف البيدان "نحن فرحانين اليوم ومقابلينك ونتمنى أن ما نقابلك في مثل هذا الظرف كنا نتمنى أن نقابلك في ظروف أحسن وعطفك وتقديرك لأبنائك وأنت طول عمرك ما غلطت لا على أحد ولا ضريت أحد وهذا الأمر اللي قاموا فيه المشمولين بالعفو هذا أمر ما نقبله أصلا ولا أهاليهم يقبلونه لكن الظروف اللي صارت والله يسامح من ساهم في نشر مثل هذه الثقافة السيئة جدا. طويل العمر كل الشكر لك ومقدرينك وعلى راسنا طويل العمر".

من جانبها قالت عائشة العلي "إسمح لي يبا وأنا أتكلم باسم سارة والشباب نعتذر عن السلوك اللي هم سووه اندفاعهم يعني يمكن كان اندفاع شباب بس كان نابع من إنهم يحبون الكويت وهذه الأرض اللي ربوا عليها ويحبون أن الكويت دائما تكون بصورة مشرفة جدام الكل لكن اهي كانت يمكن موجة اندفاع من الشباب شافوا الدول الثانية شلون قاعد يتصرفون موجة كانت وإن شاء الله يا رب إنت عفيت عنهم وسمحت لهم رغم كل الأمور اللي صارت والله يطول بعمرك وإن شاء الله الأمور تكون طيبة".

ورد حضرة صاحب السمو على المتحدثين قائلا "الحمد لله وبلدكم هذي والله إن خابت خبتوا وإن طابت طبتوا والله يبارك فيكم ويهديكم واعتبروني مثل أبوكم وأي واحد فيكم يحتاج شيء يمر علي.

 

×