الإطفاء: وفاة مصري وإصابة أسيوي و3 من رجال المكافحة جراء حريق منجرة "الجليب"

تمكنت 6 فرق إطفاء من السيطرة علي حريق شب في منجرة مقامه في منزل سكن خاص مكون من طابقين في منطقة جليب الشيوخ مخصص لسكن العزاب، مما تسبب في خطورة الحريق الذي زحفت نيرانه إلى أن طالت الطابق الثاني من المبنى، الأمر الذي تسبب في وفاة مقيم من أبناء الجنسية المصرية وإصابة 3 من رجال الإطفاء.

وفي تفاصيل الحادث ذكرت إدارة الإطفاء إن مركز العمليات تلقى بلاغاً  يفيد باندلاع حريق في منجرة بمنطقة جليب الشيوخ فهرع له مراكز إطفاء الجليب والمدينة والعارضية والإسناد والصناعي والإنقاذ الفني وعند وصولهم، قام رجال الإطفاء بتشكيل فرق للإخلاء وأخرى للمكافحة، إلى أن تمكنوا من السيطرة علي الحريق وتم إخماده بعد جهود كبيرة قبل أن يمتد للمنازل المجاورة.

وقد تسبب الحريق في وفاة مقيم من الجنسية المصرية وإصابة 3 من رجال الإطفاء عولج 2 منهم بموقع الحادث وأسعف الأخير للمستشفي كما أصيب وافد أسيوي بحروق بسيطة بيده.

من جانبه ناشد نائب المدير العام لقطاع المكافحة وتنمية الموارد البشرية العميد خالد المكراد أصحاب السكن الخاص بمنطقة جليب الشيوخ بعدم استخدام السكن الخاص استخدام سيء أو تحويله لأنشطة تجارية لا تتوافق مع طبيعة السكن الخاص.

وأكد ان هناك العديد من أصحاب السكن الخاص بمنطقة الجليب حولوا منازلهم لمناجر خشب ومحلات تنجيد والعديد من الأنشطة، مشدداً على ان الإدارة العامة للإطفاء ممثلة بقطاع الوقاية لا ترخص هذه الأنشطة لطبيعة هذه المنشآت الخاصة والأهلية.

وأشار إلى أن عدم خضوعها لسلطة الإطفاء لكون هذه المنشآت سكن خاص يجعلها بعيده عن تطبيق الشروط الوقائية التي وضعتها الإدارة العامة للإطفاء مما يزيد من نسبة أخطار الحريق نظرا لتجاهل الشروط الوقائية.

 

×