وزير الداخلية: العالم بأسره يراقب التجربة الديمقراطية الكويتية

قام النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود اليوم السبت بجولة تفقدية لمقار اللجان الانتخابية لمجلس الأمة 2013، موجهاً التهنئة لأبناء شعب الكويت بمناسبة العرس الديمقراطي الذي تجسد في انتخابات مجلس الأمة 2013.

وأكد الوزير الحمود في تصريح له خلال الجولة التي قام بها وشملت المحافظات الست وتابع خلالها سير العملية الانتخابية لحظة بلحظة، على حرص القيادة السياسية العليا على أن تخرج هذه الاحتفالية الديمقراطية فى ابهى صورة تليق بمكانة الكويت الحضارية إقليميا ودوليا.

وأوضح أن العالم بأسره يراقب التجربة الديمقراطية الكويتية بوصفها نموذجا فريدا وبرهانا ساطعا على التلاحم الايجابي الفعال بين القيادة والشعب وعلى مشاركة الشعب فى صنع حاضره وصياغة مستقبله.

وأبدى الحمود إرتياحه لسير العملية الإنتخابية على الطريق الصحيح دون أي تقصير من أي جانب مشيداً بدور رؤساء وأعضـاء اللجــان الانتخابيــة وتوفير كـل الإمكانات لخـروج هـــذه الاحتفالية في أبهى صورة باعتبارها مسئولية وزارة الداخلية وقيام أجهزتها ببذل أقصى ما فى وسعها لأدائها على الوجه الأكمل.

وقد اطمأن خلال هذه الجولة على سير العملية الانتخابية والإجراءات الأمنية التي تم اتخاذها لضمان سير الانتخابات والتيسير على الناخبين للإدلاء بأصواتهم في مختلف الدوائر، والتقى عددا من الناخبين الذين أعربوا عن ارتياحهم إلى سلامة الإجراءات والترتيبات الأمنية التي تسهل عليهم عملية الانتخابات والإدلاء بأصواتهم بسهولة ويسر في كافة اللجان الانتخابية.

 

×