وزير الداخلية: نشيد بجهود جهاز "البدون" لانجاز حل شامل للمشكلة

إنطلاقاً من الحرص المستمر من الدولة واهتمامها بالإسراع لتسوية الأوضاع القانونية لكافة المقيمين بصورة غير قانونية وحل هذه القضية وفق الأطر التشريعية والقانونية والإجراءات التنفيذية التي تحقق للجهاز إتمام مهمته بما يحقق المصالح العليا للوطن ويحفظ لهؤلاء حقوقهم الإنسانية والحياة الكريمة والعيش بأمـان.

فقد ترأس معالي رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزيـر الداخلية ورئيس مجلس إدارة الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية الشيخ  أحمد الحمـود الجابر الصباح  في مكتبـه بمقـر وزارة الداخلية صباح اليوم الثلاثاء الموافـق 2/7/2013 اجتماع مجلس إدارة الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية ، وذلك بحضور كل من الرئيس التنفيذي للجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية صالح يوسف الفضالة، ووكيل وزارة الداخلية وعضو الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية الفريق غازي عبدالرحمن العمر، وأمين عام مجلس الوزراء عبداللطيف عبدالله الروضان ووكيل وزارة الخارجية خالد سليمان الجارالله، ومدير عام الهيئة العامة للمعلومات المدنية مساعد محمود العسعوسي، والأمين العام بالإنابة للجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية الفريق متقاعد نجيب العثمان، وأمين ســــــر اللجنة العليــــــا لتحقيق الجنسية الكويتية وعضو مجلس إدارة الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غيـــــر قانونية فـــــــــواز عبــــــدالله الفضل ومدير مكتب الشئون القانونية بالجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية العقيد شريف الكندري.

وقد تم خلال الاجتماع استعراض حصيلة الجهود التي قام بها الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية خلال الفترة المنقضية في اطار تنفيذ خارطة الطريق المعتمدة لمعالجة قضية المقيمين بصورة غير قانونية، حيث قام معاليه بعرض تقريراً تفصيليا تناول فيه شرح الإجراءات التي تم إتخاذها في التعامل مع مختلف الشرائح موضحا بالاحصاءات والبيانات ماتم انجازه من خطوات على طريق الحل وذلك في ضوء الاعتبارات الانسانية والأمنية والقانونية ذات الصلة بهذه القضية.

وقامت اللجنة باستعراض نتائج جهود فرق العمل المختلفة التي تمت بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية في سبيل التحقق من كافة البيانات والمستندات وتأمين الخدمات والمزايا التي تم اعتمادها للمستحقين من هذه الفئة سواء في الخدمات الصحية والتعليمية والتوظيف وصرف المستندات الثبوتية من شهادات الميلاد والوفاة والزواج والطلاق وغيرها وما اسفرت عنه الجهود من قيام الكثيرين بتصحيح اوضاعهم القانونية والتمتع بمقومات الاستقرار والعمل في البلاد على نحو قانوني سليم.

كما عبر معالي رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزيـر الداخلية ورئيس مجلس إدارة الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية عن عميق التقدير للامين العام للجهاز الشيخ خالد مبارك العبدالله الصباح الذي تقاعد مؤخرا عن العمل بناء على طلبه مشيداً بما قام به مـــن دور مميز وجهود مخلصة طيلـة فتـــــــرة عمله كـــان لها ابلغ الأثر في تحقيق الكثير من الانجازات في عمل الجهاز متمنيا له النجاح والتوفيق في خدمة وطنه في أي موقع.

واشاد معاليه بالجهود الطيبة والنتائج الايجابية التي قام بها الجهاز على صعيد انجاز الحل الشامل للمشكلة، مؤكدا على ضرورة مضاعفة الجهود من اجل تسريع الانجاز وتحقيق الأهداف المنشودة.

كما تم مناقشة المعوقات التي تعترض عمـل الجهاز والسبل الكفيلة بمعالجتها وتذليلها.

 

×