الوزير الأذينة: 5 آلاف استفادوا من نقل الارقام والمشروع لم يكن بالطموح المتوقع

أكدد وزير المواصلات ووزير الدولة لشؤون الاسكان المهندس سالم الاذينة ان الكويت تقوم من خلال الجهاز المركزي لتكتولوجيا  المعلومات بطرح مشروع "امن المعلومات"، مشيرا الى ان المشروع تم ترسيته واخذ الموافقة من قبل ديوان المحاسبة لاقامة مركز يضمن امان المعلومات من خلال تبادلها بين دول المنطقة وجميع دول العالم، والتي دعينا لربط جميعها بعضعها ببعض لنقل المعلومة وحمايتها من الاختراق.

واضاف الاذينة في تصريح على هامش حفل افتتاح مقسم جنوب الصباحية صباح اليوم بحضور عدد من كبار مسؤولي الوزارة، ان من ضمن اهداف الدعوة لربط دول العالم من خلال البنية التحتية للمعلومات هو حماية الشبكات العاملة ومكافحة الاختراقات التي تتعرض لها.

وحول مشروع نقل الارقام، قال الأذينه ان المشروع لم يكن بالطموح المتوقع، لافتا الى ان اعداد المشتركين الذين استفادوا من المشروع نحو 5 الف حسب اخر تقرير، نافيا ما تردد حول عدم مقدرة احدى الشركات استيعاب المشاركين الجدد لضعف شبكاتها الهاتفية.

وعن احالة الموظفين المتحاوزين الثلاثين عاماً للتقاعد، قال الاذينة ان ذلك توجه من قبل مجلس الوزراء ولكن الظروف السياسية التي تمر بها البلاد قد يحدث اي تغيرات بهذا الشأن.

وحول ما تردد عن نيته لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة، نفى الاذينة ترشحه في الانتخابات، معلقا "اذا ما بقينا في الحكومة سنرتاح شوي".

وبخصوص توسعة مطار الكويت، اكد الاذينة ان هناك حلول وبدائل قريبة لتوسعة المطار خاصه وان مبنى "الركاب 2" سينجز خلال  5 سنوات، مضيفاً ان من ضمن البدائل الحالية هو استغلال مطار سعد العبدالله.

وبالعودة إلى موضوع إفتتاح سنترال جنوب الصباحية الذي تم الانتهاء من إعداده وتجديده لخدمة سكان منطقتي الصباحية وجنوب الصباحية بطاقة استيعابيه تصل الى 9 الف خط، قال الاذينة ان افتتاح مقسم الصباحية يأتي ضمن خطة الوزارة الرامية الى التوسع في انشاء وتحديث العديد من السنترالات في مختلف مناطق الكويت لمواكبة التطور العمراني الذي تشهده البلاد وتماشيا مع متطلبات وسائل الاتصالات والتكنولوجيا الحديثة المعمول بها في جميع الدول المتقدمة.

وأضاف الاذينة ان الوزارة حريصة على تحديث جميع المقاسم والسنترالات الحالية وبنيتها التحتية لتلبية تطلعات المشتركين وتوفير افضل الخدمات من خلال ادخال جميع الوسائل الحديثة المعمول بها في مجال الاتصالات.

واشار الى ان المشروع اقيم على مساحة اجمالية تصل الى 9 الاف و 230 متر مربع ويتكون من سرداب وارضي وطابق اول وبرج للاتصالات يصل ارتفاعه الى 110 متر بالإضافة الى مسجد مواقف سيارات للموظفين والمراجعين حيث بلغت تكلفة المشروع حوالي 3 مليون و230 الف دينار تقريبا .

ولفت الى ان سنترال الصباحية الجنوبي الجديد تم تشيده وتصميمة وفق الانظمة الهندسية لضمان تشغيل المشروع على امثل وجه حيث يحوي انظمة انذار الحريق باستخدام كاشف الدخان الضوئي والحراري وانظمة مكافحة الحرائق باستخدام مرشاة المياه التلقائية والفوم لمواد الديزل وانظمة الوقاية من الصواعق، بالإضافة الى استخدام احدث نظم المراقبة بواسطة الكاميرات المتعددة المزروعة في جميع المداخل والمخارج والمرتبطة بغرفة التحكم الامني ، هذا الى جانب مولد كهربائي احتياطي يعمل بالديزل جاهز للعمل تلقائيا في حال انقطاع الكهرباء.

وبين الاذينة ان السنترال يعمل بنظام الموظف الشامل الذي يتيح للمشترك انهاء جميع معاملاته عند موظف واحد دون الحاجة الى مراجعة اكثر من موظف لإنهاء المعاملة ، حيث ان السنترال يعمل من خلال شبكة الحاسب الالي التي تمكن الموظف من انهاء جميع الاجراءات المرتبطة باي خدمة من خلال موظف واحد.

واكد الاذينة ان افتتاح هذا السنترال سوف ينهي معانات سكان منطقة الصباحية الذين كانوا يتوجهون في السابق الى سنترال جابر العلي لإنهاء معاملاتهم، حيث يوفر السنترال الجديد جميع الخدمات الخاصة بالهواتف الارضية ومنها خدمة التركيب والنقل ودفع الاشتراكات والغاء الخدمة وغيرها من الخدمات الخاصة بالهواتف الارضية.

واشار الى ان اعادة بناء وترميم مقسم جنوب الصباحية الذي قد تضرر بشكل كامل اثناء الغزو العراقي الغاشم على الكويت، جاء لتلبية احتياجات سكان المنطقة التي شهدت تطور عمراني وخاصة منطقة جنوب الصباحية التي تضم العديد من الوزارات والمؤسسات والهيئات الحكومية، مشيرا الى ان المقسم سوف يحول للعمل بنظام الالياف الضوئية ضمن الخطة القريبة المدرجة ضمن المرحلة الاولى من مشروع الالياف الضوئية مما يساهم في تحسين الخدمة المقدمة للمشتركين.

ولفت الاذينة الى المقسم تم تشيده على احدث طراز ليتمكن من استقبال اكبر عدد من المراجعين لضمان سير العمل بسهولة ويسر ولاستيعاب الخدمات الجديدة التي ستضاف مستقبلا ومنها خدمات البريد والبرق وغيرها، مشيرا الى ان الخطوط العاملة حاليا حوالي7 الاف خط في حين تستوعب الطاقة التشغيلية للسنترال حوالي 9 الف خط.

ومن جانبه قال الوكيل المساعد لقطاع خدمات المشتركين في وزارة المواصلات عبدالله العازمي ان مقسم جنوب الصباحية يحتوى على عدد قسم خدمة العملاء وقسم الصيانة والتركيبات وقسم الفحص والشكاوي موضحا ان اهالي منطقة الصباحية والمناطق المجاورة سيتمتعون في خدمات المقسم بعد ان كان الاهالي ينجزون اعمالهم في منطقة جابر العلي في السابق.

وأشار العازمي الى ان المبنى سيحتوى على مكتب لقطاع البريد والبرقيات والتلكس مشيرا  االى ان هناك دراسة في تخصيص جزء من الحكومة مول في هذا المقسم الجديد.

وافاد العازمي أن سعة المقسم 9 الاف خط هاتفي والتي يعمل منها 6800 خط للمشتركين، لافتا ان هناك بشرى لا اهالي منطقة الصباحية ان الخطوط الهاتفية ستتحول من النظام العادي الى نظام الفايبر اسوة في المناطق الجديدة التي تعمل وفق هذه الخدمة، مشيراً إلى انه في الاسبوع المقبل سيتم تجهيز  مكتب البريد بموظفيه للعمل على خدمة الاهالي، موضحاً ان الوزارة بصدد التشطيبات الاخيرة لمقسمي الفنطاس والاحمدي.

 

×