يونسكو: الموافقة على ضم "فيلكا" الى القائمة التمهيدية للتراث العالمي

وافقت لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو) باجماع أعضائها على ترشيح المواقع الاثرية في جزيرة (فيلكا) لتضم الى القائمة التمهيدية للتراث العالمي.

وقال الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب علي اليوحة لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) هنا اليوم ان اللجنة وافقت على ذلك خلال اجتماعات دورتها ال37 المنعقدة حاليا في كمبوديا ويترأس وفد الكويت اليها الامين العام المساعد لشؤون الآثار والمتاحف في المجلس شهال عبدالحميد.

وأعرب اليوحة عن بالغ الاعتزاز والسعادة بهذا الانجاز الكبير لدولة الكويت "وهي المرة الاولى التي يتم خلالها ترشيح موقع كويتي ليضم الى قائمة التراث العالمي منذ توقيع الكويت على الاتفاقية المعنية بالحفاظ على التراث الثقافي والطبيعي العام 1972".

وثمن دور لجنة الخبراء العرب في التراث الثقافي والطبيعي والعالمي التي اجتمعت في الكويت مطلع يونيو الجاري لتوحيد الصفوف العربية في الاجتماع السنوي للجنة التراث العالمي ودراسة ادراج مواقع اثرية عربية مهمة في أجندة اللجنة العالمية بينها جزيرة فيلكا وتحديدا الموقع المسمى (سعد وسعيد).

وأكد أهمية تلك الاكتشافات التنقيبية في جزيرة (فيلكا) التي أثمرت اكتشاف مستوطنات بشرية متكاملة تعود الى الالفين الثاني والثالث قبل الميلاد كالمدينة الدلمونية ومعبد آلهة دلمون الكبير وموقع قصر الحاكم أو المنطقة الادارية للجزيرة اضافة الى مظاهر ومباني الحضارة الهلنستية والادوات المستخدمة آنذاك.

وأوضح ان الدراسات والاعمال الميدانية في الجزيرة أظهرت أن موقع جزيرة (فيلكا) في الخليج العربي وعلى الطريق التجارية البحرية العالمية الذي كان يربط بين بلاد الرافدين وجنوب الخليج العربي ووادي الاندوس جعلها أحد المراكز الحضارية واحدى المحطات التجارية المهمة لمملكة دلمون.

وتضم لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة (يونسكو) ممثلي 21 دولة ويعين أعضاؤها من قبل الجمعية العمومية للجنة التي تخول الاعضاء صلاحية التصويت على ادراج المواقع الاثرية حول العالم لمدة أربعة أعوام.

ويدرس الاعضاء اقتراحات الدول الراغبة بادراج مواقعها في قائمة التراث العالمي في اجتماعها السنوي وتستعين اللجنة بعدة منظمات دولية وبتقاريرها حول شرعية تلك المواقع كما يناقش الاجتماع المواقع المهددة وتحتاج دعما دوليا للمحافظة عليها.

وتضم لجنة التراث العالمي في دورتها الحالية أربع دول عربية هي الجزائر والامارات وقطر والعراق الى جانب اليابان والهند وفرنسا وكولومبيا واستونيا وألمانيا وماليزيا ومالي والمكسيك وروسيا والسنغال وصربيا وجنوب أفريقيا وسويسرا وتايلند وكانت الكويت عضوا فيها بين 2003 و 2007.

 

×