الصحة: 36% من النساء و20% من الرجال في الكويت يعانون آلام الروماتيزم

قالت استشارية أمراض الباطنية والروماتيزم في مستشفى الاميري الدكتورة أديبة عبدالله الحرز ان 36 في المئة من النساء و20 في المئة من الرجال في الكويت يعانون آلام الروماتيزم.

وأوضحت الدكتورة الحرز في لقاء مع وكالة الأنباء الكويتة (كونا) اليوم ان الروماتيزم مصطلح يطلق على الالام الناتجة عن المفاصل او العضلات او الانسجة المحيطة ويشمل أكثر من 250 مرضا منها (الروماتويد - الذئبة الحمراء - الصدفية الروماتيزمية - النقرس - خشونة المفاصل).

واضافت ان الروماتيزم يعد من امراض نقص المناعة الذاتية التي تحدث نتيجة فشل الجهاز المناعي في جسم الانسان في التعرف على الاعضاء والاجزاء الداخلية الخاصة به لأنه لا يستطيع التعرف على البصمة الوراثية الخاصة بخلايا الجسم فيتعامل معها على اعتبار انها غريبة عنه ويبدأ في مهاجمتها باستخدام الاجسام المناعية.

وذكرت ان أمراض الروماتيزم تستهدف مفاصل الجسم بالدرجة الاولى ولكنها قد تصيب اجهزة اخرى في جسم الإنسان مثل الصدر والكلى والجلد وكريات الدم ما يؤثر على ممارسة الشخص لحياته اليومية موضحة ان العوامل الوراثية والبيئية لها دور كبير في الإصابة بالروماتيزم "ولكن يظل السبب الحقيقي للاصابة به غير معروف".

واشارت الى ان مرض الروماتويد يعد أحد الامراض الروماتيزمية الذي يصيب 1 في المئة من البالغين والذين غالبا ما يكونون في منتصف العمر في حين ان نسبة الاصابة عند النساء تعادل ثلاثة اضعاف الرجال موضحة ان هذا المرض ينتج عن خلل في عمل الجهاز المناعي ويسبب التهابات حادة في المفاصل.

واوضحت ان اعراض الروماتيود تبدأ في الظهور تدريجيا وتتمثل في الام شديدة بمفاصل الجسم تشتد في الصباح ويصاحبها تورم وحرارة وتيبس وصعوبة في حركة المفصل ويشعر المريض بالإعياء والتعب وارتفاع في حرارة الجسم وفقدان الشهية وجفاف في العين والفم لافتة الى ان الحركة تساعد على ليونة المفاصل وتخفيف الاحساس بالألم.

واشارت الى ان مرض الروماتويد يشخص بواسطة اختصاصي الروماتيزم عن طريق الاستماع الجيد لشكوى المريض واجراء فحص دقيق واشعة وتحاليل مخبرية والتي قد تظهر ارتفاعا في نسبة الترسيب او ارتفاعا في عامل الروماتويد.

واكدت ان كثيرا من مرضى الروماتيزم لديهم القدرة على التنبؤ بالتغيرات الجوية حيث اثبتت الدراسات ان درجة الام وتيبس المفاصل قد تختلف حسب الاجواء الخارجية لاسيما في الصباح الباكر وخصوصا الاجواء الباردة والرطبة والممطرة وعند انخفاض الضغط الجوي داعية الى تدفئة منطقة الصدر لاسيما في حالات عدم استقرار الطقس.

وقالت انه يجب على كل شخص يشعر بآلام او تيبس في المفاصل او يلاحظ تغيرا في لون الاصابع مع الشعور بالبرودة فيها عند التعرض للأجواء الباردة لاسيما في الصباح ان يبادر الى مراجعة اختصاصي الروماتيزم "فقد تكون هذه الاعراض مؤشرا لبداية هذا المرض".

واشارت الدكتورة الحرز الى وجود وسائل علاج وادوية لمرضى الروماتويد ومنها ادوية تحسن وظيفة الجهاز المناعي وتنقسم الى قسمين الأول هو الأدوية التقليدية مثل (الميثوتريكسيت - السلازوبيرونين -البلاكونيل) حيث يحتاج المريض الى مراجعة الطبيب بانتظام للتأكد من الاستجابة الى الدواء اضافة الى خلوه من الاعراض الجانبية.

واضافت ان القسم الثاني هو الأدوية البيولوجية وهي ادوية حديثة ذات كفاءة عالية جدا في علاج المرض اذ انها تستهدف بدقة المادة او الخلية المسببة لخلل الجهاز المناعي وبذلك يعود الجهاز الى وظيفته الطبيعية مشيرة الى وجود علاجات اخرى مثل المسكنات والادوية المضادة للالتهاب والكورتيزون الى جانب العلاج الطبيعي.

 

×