مؤسسة البترول: العدساني رئيسا تنفيذيا وبورسلي للتسويق العالمي والخالد للعلاقات العامة

أعلنت مؤسسة البترول الكويتية عن اجتماع عقده مجلس ادارتها الليلة الماضية برئاسة وزير النفط ورئيس مجلس الادارة هاني عبدالعزيز حسين لمراجعة الهيكل التنظيمي للمؤسسة وشركاتها التابعة نتج عنه دمج بعض القطاعات مع بعضها والغاء بعض الوظائف القيادية.

وقال المتحدث الرسمي باسم القطاع النفطي الشيخ طلال الخالد الصباح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان الاجتماع يأتي عقب صدور المرسوم الاميري بإعادة تشكيل مجلس ادارة المؤسسة وتعيين نزار محمد العدساني نائبا لرئيس مجلس الادارة ورئيسا تنفيذيا لمؤسسة البترول الكويتية.

وأضاف الشيخ طلال الخالد ان الاجتماع يأتي أيضا تنفيذا لتوجيهات سمو رئيس مجلس الوزراء ورئيس المجلس الاعلى للبترول في الاجتماعين الاستثنائيين لمجلس الوزراء والمجلس الاعلى للبترول المنعقدين يوم الخميس الماضي (16 مايو الجاري) في شأن اعادة هيكلة القطاع النفطي.

وذكر ان مجمل ذلك يأتي لمواكبة التحديات الحالية والمستقبلية التي يواجهها القطاع والسعي الى الارتقاء بالأداء العام واجراء التغييرات المناسبة على مستوى القيادات النفطية بما يتلاءم مع متطلبات المرحلة المقبلة.

وبين ان مجلس ادارة مؤسسة البترول الكويتية شكل الجهاز التنفيذي للقطاع النفطي للفترة القادمة بحيث يكون  بنيل بورسلي عضوا منتدبا للتسويق العالمي والشيخ طلال الخالد الصباح عضوا منتدبا للعلاقات الحكومية والبرلمانية والعلاقات العامة والاعلام ومحمد الفرهود عضوا منتدبا للتخطيط والمالية وبدر الشراد عضوا منتدبا للشؤون الادارية والتدريب.

وقال الشيخ طلال الخالد ان هاشم هاشم سيكون عضوا منتدبا لشركة نفط الكويت ومحمد المطيري عضوا منتدبا لشركة البترول الوطنية الكويتية وأسعد السعد عضوا منتدبا لشركة صناعة الكيماويات البترولية وأحمد بهبهاني عضوا منتدبا لشركة ناقلات النفط الكويتية.

وأضاف ان بخيت الرشيدي سيكون عضوا منتدبا لشركة البترول الكويتية العالمية والشيخ نواف الصباح عضوا منتدبا للشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية وعلي الشمري عضوا منتدبا للشركة الكويتية لنفط الخليج وعلي العبيد عضوا منتدبا لشركة خدمات القطاع النفطي.

وذكر ان مجلس ادارة المؤسسة قرر كذلك انهاء خدمات مجموعة من الأعضاء المنتدبين في القطاع النفطي مبينا ان هذا الاجراء لا يتعلق ولا يرتبط بقرار مجلس الوزراء القاضي بإيقاف القياديين المسؤولين في شركة صناعة الكيماويات البترولية عن صفقة المشاركة الملغاة مع شركة (داو.كيميكال).

وأشار الشيخ طلال الخالد الى ان هذا القرار جاء بناء على رغبة مجلس الوزراء في ضخ دماء جديدة في القطاع النفطي وتهيئة الفرصة للجيل الثاني بالقطاع لتحمل المسؤولية كاملة ولتنفيذ متطلبات المرحلة المقبلة.

ووجه باسم مجلس الادارة الشكر للأعضاء المنتدبين على جهودهم المخلصة طيلة فترة عملهم في المؤسسة متمنيا لهم التوفيق والسداد في حياتهم الجديدة "والشكر والتقدير أيضا لنائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية السابق فاروق الزنكي على ما قام به من جهود مخلصة بالقطاع النفطي مختتما عمله بالمؤسسة ودوره الذي كان محل التقدير" معربا عن شكر وتقدير مجلس الادارة لأعضاء المجلس السابقين على جهودهم خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

من جانب آخر قال الشيخ طلال الخالد انه استنادا الى قانون الشركات التجارية الجديد الصادر في نهاية شهر مارس الماضي وما جاء فيه من مواد تهدف الى تفعيل أدوار مجالس الادارات وترسيخ قواعد (الحوكمة) فقد تم فصل مهام رؤساء مجالس ادارات الشركات النفطية عن وظائف الأعضاء المنتدبين واختيار شخص غير تنفيذي في الشركة ليترأس مجلس اداراتها.

وأضاف ان ذلك التشكيل يضم نبيل بورسلي رئيسا لمجلس ادارة شركة نفط الكويت وأسعد السعد رئيسا لمجلس ادارة شركة البترول الوطنية الكويتية ومحمد الفرهود رئيسا لمجلس ادارة شركة صناعة الكيماويات البترولية والشيخ طلال الخالد الصباح رئيسا لمجلس ادارة شركة ناقلات النفط الكويتية ومحمد المطيري رئيسا لمجلس ادارة (كي بي.سي.هولدينجز - اروبا) .

وذكر ان التشكيل يضم أيضا سند السند رئيسا لمجلس ادارة الشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية ومحمد سيد عبدالوهاب رئيسا لمجلس ادارة الشركة الكويتية لنفط الخليج ومفرح الشمري رئيسا لمجلس ادارة شركة خدمات القطاع النفطي وفؤاد العباسي رئيسا لمجلس ادارة الشركة الكويتية لتزويد الطائرات بالوقود.

وأشار الشيخ طلال الخالد الى أن هذه التغييرات سيتم العمل بها اعتبارا من يوم الثلاثاء المقبل الموافق 21 مايو الجاري متمنيا لجميع المعنيين الجدد التوفيق والسداد في مهام أعمالهم الجديدة.

 

×