النائب الصالح: المجلس قدم عربون وفاء للأمير وحكم "الدستورية" سيكون لصالح استمراره

اكد النائب خليل الصالح على ضرورة حضور الحكومة جلسة مجلس الامة المقرره في 28 مايو لوجود قوانين هامة على جدول اعمال المجلس تنتظر الاقرار مشيرا الى ان عدم حضور الحكومة للجلسة القادمة يعتبر انتهاكا خطيرا للدستور وتعطيل لمصالح البلاد والمواطنين " وهناك الكثير من القوانين التي ينتظرالشعب انجازها خلال هذه الجلسة"

وقال الصالح في تصريح صحافي ان الحكومة مطالبة بأن تواجه مجلس الامة وتنهض بمسؤولياتها وهو الامر الذي شدد عليه سمو امير البلاد-حفظه الله-مضيفا عليها ايضا ان تواجه الاستحقاقات الدستورية والا تتحجج بوجود استجوابات كي لا تحضر "فالاستجوابات الحالية مستحقة وهي لكشف الحقائق لا النيل من الاشخاص ولا يمكننا ان نعطل اي اداة دستورية ولا يمكن لي ذراع النواب في هذا الصدد

واشار الصالح الى قضية الداو وانها قضية مفصلية في الاستجوابات المطروحه نظرا لما كبدته هذه القضية من هدر لاموال الكويت واجيالها القادمة "ووزير النفط مطالب بالصعود على منصة الاستجواب وكشف كل حقائق صفقة الداو وتفاصيلها امام الشعب الكويتي"

وعن حكم المحكمة الدستورية المرتقب في تاريخ 16/6 القادم اكد الصالح ان قناعته الشخصية بان الحكم سيكون في صالح الوطن وان يستمر المجلس الحالي "فهذا المجلس قدم عربون وفاء لسمو امير البلاد وانجز العديد من القوانين الملحة وكان بالامكطان تقديم المزيد لولا هروب الحكومة وتعطيل مسيرة هذا الانجاز غير المسبوق "

وتطرق الصالح الى قضية صفقة طائرات الخطوط الجوية الكويتية وان هذا الاجراء مستحق خاصة في هذه الفترة الحساسة كما بين ان الصوت الواحد قادم في انتخابات الجمعيات التعاونية وجمعيات النفع العام والنقابات لنحارب الطائفية والفئوية الحاصلة الآن في كل انتخابات قائمة

 

×