التربية: الوسائل الحديثة ستلعب دورا مهما في تطوير المنظومة التعليمية

أكد الوكيل المساعد للتعليم العام بوزارة التربية محمد الكندري أن الوزارة ماضية في تطبيق مشاريع التعليم الالكتروني والاستفادة من التكنولوجيا في تطوير قدرات المنظومة التعليمية.

وقال الكندري في كلمة في الملتقى الخامس لمجلس مديري المرحلة المتوسطة بالعاصمة التعليمية اليوم ان الوسائل التكنولوجية الحديثة ستلعب دورا مهما في تطوير المنظومة التعليمية والارتقاء بالهيئات التعليمية للنهوض بالمخرجات والوصول بها الى بر الأمان.

وبين أن الكثير من المدارس طبقت تجارب فردية ناحجة في مجال (الايباد) والحاسوب مشيرا الى ان الوزارة ستعمل على تعميم هذه التجارب مستقبلا في عدد من المدارس.

وأضاف الكندري ان مشروع حوسبة التعليم يعد من أحد المشاريع الناجحة والهادفة التي نفذها توجيه الحاسوب في العاصمة التعليمية مبينا أن لدى الوزارة عددا كبيرا من المشاريع التي تدخل ضمن التعليم الالكتروني وسيتم تنفيذها خلال السنوات المقبلة.

وذكر أن نجاح التعليم الالكتروني ومواكبة العصر سيعني نجاح التعليم في الكويت والارتقاء بالمخرجات موضحا أن هذا العمل جاء بفضل تضافر جميع الجهات التربوية في الوزارة اضافة الى دعم قطاع التعليم العام والتقنيات التربوية في توفير الاجهزة والمعدات اللازمة للعمل.

وقال انه كان لدى الوزارة تخوف من سوء استخدام الاجهزة الحديثة من قبل الطلبة الا أنها ستعمل على توفير البنية التحتية التكنولوجية اللازمة لضمان وجود رقابة تمنع سوء الاستخدام مضيفا ان الوزارة ستوفر الاجهزة من دون تكلفة مادية على الاسر.

من جانبها قالت المديرة العامة لمنطقة العاصمة التعليمية يسرى العمر ان الوزارة تسعى الى تطبيق تجاب التعليم الالكتروني داخل المدارس لفتح آفاق لتطوير عملية التعلم وتحسين مستوى الطالب مضيفة ان هذه الاجهزة ستحقق الهدف المرجو من تمكين الطالب من التعلم الذاتي.

وأضافت ان المعلم أصبح منافسا للطالب الذي يتفوق على معلمه في بعض الاحيان في استخدام هذه الاجهزة وهو ما يجعل المعلم متحمسا لتعزيز امكاناته وابداعاته في توظيف هذه الاجهزة حتى يستطيع ان يوصلها للطالب بصورة تفوق الطالب نفسه.

من جهته قال رئيس مجلس مديري ومديرات المرحلة المتوسطة بمنطقة العاصمة التعليمية عادل الراشد ان المنطقة ستطبق تجربة استخدام الآيباد في التعليم على كل مدارس المنطقة بدءا من العام المقبل.

 

×