تكنولوجيا المعلومات: مشاركة الكويت في القمة العالمية للمعلومات كشريك للمرة الأولى

يشارك الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات في المنتدى السنوي للقمة العالمية لمجتمع المعلومات 2013 الذي يعقد في مدينة جنيف السويسرية خلال الفترة بين 13 و 17 الجاري.

وقال المدير العام للجهاز المركزي عبداللطيف السريع في تصريح صحافي اليوم ان مشاركة الجهاز في المنتدى هذا العام تأتي بصفته شريكا للمرة الأولى مشيرا الى اهمية المنتدى باعتباره احد الانشطة الاساسية التي ينظمها ويستضيفها الاتحاد الدولي للاتصالات سنويا.

واضاف السريع ان المشاركة في هذا التجمع العالمي من شأنها عكس المكانة التي وصلت اليها الكويت في مجال تقنية المعلومات مبينا ان الجهاز يشارك في المعرض الذي يقام على هامش المنتدى وفي تنظيم حلقة نقاشية كاملة ومتخصصة لتعريف الحضور والمشاركين ببعض المشاريع التي يضطلع بها الجهاز.

وشدد على اهمية المنتدى الذي يحظى دائما بمشاركة واسعة لممثلين عن القطاعات المعنية والمهتمة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من جميع أنحاء العالم سواء من الحكومات او من شركات القطاع الخاص او منظمات المجتمع المدني وحتى الافراد باعتبار المنتدى يتبع احدى منظمات الأمم المتحدة المتخصصة والمسؤولة عن تنظيم وتطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على مستوى العالم.

وذكر ان المشاركة ستوفر للجهاز "منصة عالمية وفرصة كبيرة" لعرض أنشطته وانجازاته لاسيما في مجال مشروعات الحكومة الالكترونية والتوعية العامة بتكنولوجيا المعلومات التي تعتبر من أهم الادوار والمهمات المنوطة به حسب مرسوم انشائه.

وافاد السريع بان المشاركة ستتيح للجهاز الاطلاع على التجارب العالمية الناجحة والاستفادة منها في خططه ومشاريعه المستقبلية الرامية الى تطوير برامج الحكومة الالكترونية وردم الفجوة الرقمية والعمل على تحويل المجتمع الكويتي الى مجتمع معلومات على غرار المجتمعات الاخرى المتقدمة.

وعن شراكة الجهاز في الاتحاد الدولي للاتصالات بين ان الشراكة تتمثل بتطبيق مخرجات قمة مجتمع المعلومات العالمية على مستوى المجتمع الكويتي باعتباره الجهة المسؤولة عن وضع خطط وسياسات تكنولوجيا المعلومات على المستوى الوطني والاشراف على تنفيذ خطة ومشاريع الحكومة الالكترونية.

واوضح ان الجهاز عمل ضمن هذا الاطار مع فريق جائزة القمة لترشيح عدد من المشاريع المميزة بالدولة في مجال تقنية المعلومات كي تنافس للحصول على جائزة قمة مجتمع المعلومات العالمية لهذا العام.

وحول هذه الجائزة ذكر انها جائزة ينظمها الاتحاد الدولي للاتصالات على هامش أعمال متابعة قمة مجتمع المعلومات العالمية سنويا لافتا الى قيام الجهاز بترشيح المشاريع المميزة في الدولة والتسويق لها وشرح مزاياها وفوائدها ودورها في تحقيق أهداف قمة مجتمع المعلومات بما يكفل تحقيق مجتمع معلوماتي جامع.

وقال ان مشروع نظام التوظيف المركزي لديوان الخدمة المدنية من المشاريع التي رشحها الجهاز وفازت بجائزة قمة مجتمع المعلومات العالمية 2013 عن فئة أفضل تطبيق في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مجال التوظيف الالكتروني وهي المرة الاولى التي يفوز فيها مشروع كويتي بجائزة قمة مجتمع المعلومات العالمية منذ اطلاقها. واوضح ان الجهاز سيقوم بترشيح المزيد من المشاريع الحكومية في مجال تكنولوجيا المعلومات للجوائز المقبلة على مستوى دول الخليج العربي والمستوى المحلي والدولي لا سيما جائزة الامم المتحدة المقبلة.

 

×