سمو أمير البلاد يغادر تركيا بعد زيارة رسمية

بحفظ الله ورعايته غادر حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد والوفد الرسمي المرافق لسموه صباح اليوم مطار أيزنبوجا الدولي وذلك بعد زيارة رسمية لجمهورية تركيا الصديقة.

وكان في وداع سموه رعاه الله على أرض المطار رئيس بعثة الشرف المرافقة وزير الجمارك والتجارة حياتي يازجي وسفير دولة الكويت لدى جمهورية تركيا عبدالله عبدالعزيز الذويخ واعضاء السفارة.

رافقت سموه السلامة في الحل والترحال.

كما بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية شكر لفخامة الرئيس عبدالله غول رئيس الجمهورية التركية الصديقة عقب انتهاء الزيارة الرسمية التي قام بها سموه رعاه الله لجمهورية تركيا الصديقة.

وأعرب فيها سموه حفظه الله عن خالص الشكر والتقدير على الحفاوة البالغة وكرم الضيافة اللتين حظي بهما سموه والوفد المرافق له والذي عكس عمق العلاقات الطيبة بين البلدين والشعبين الصديقين.

كما أعرب سموه رعاه الله عن بالغ سعادته بهذه الزيارة التي قام بها للبلد الصديق والتي ستسهم في دعم اواصر العلاقات والتعاون بين البلدين الصديقين لما فيه مصلحتهما المشتركة متمنيا سموه لفخامته دوام الصحة والعافية ولجمهورية تركيا وشعبها الصديق المزيد من التقدم والازدهار وللعلاقات الطيبة بين البلدين الصديقين المزيد من التطور والنماء.

 

×