الإطفاء: انقاذ طفله عربية كادت أن تقفز من الشرفه في حولي‎

تمكنت فرقه إطفاء حولي من إنقاذ طفله تبلغ من العمر 4 سنوات من الجنسيه العربيه محتجزه في شقه بحولي صباح اليوم كادت أن تقفز من الشرفه.

وذكر رئيس نوبه ( أ ) النقيب محمود قبازرد أنه تم إحتجاز الطفله من قبل الأهالي لتمكنهم من  توصيل الأطفال للمدارس ثم العوده للمنزل نظراً أنه لاتوجد خادمه أو شخص يحرص على الطفله في فتره الغياب، كما ذكر أنه عند وصول الفرقه للموقع كانت الطفله في حاله هستيريه في الشرفه وتحاول القفز وتم تهدئتها ومخاطبتها من قبل الضابط وفي الأثناء قامت الفرقه بكسر قفل الباب وتم إخراج الطفله.

وحضر الى موقع الحادث رئيس مركز إطفاء حولي الرائد محمد الخضر.

وتهيب الإدارة العامه للإطفاء الأخوه المواطنين والمقيمين من عدم ترك الإطفال و إحتجازهم في المنزل ولو كانت دقائق معدوده فقد يقع الخطر في هذه الدقائق وتكون الضحيه الأطفال.