مصدر أمني لـ"كويت نيوز": ما يثار حول تغليظ العقوبات المرورية مجرد دراسات لم تقر أو تطبق فعلياً

أكد مصدر أمني مسؤول بوزارة الداخلية أن ما يتم نشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع والمنتديات حول تغليظ العقوبات ورفع قيمة المخالفات ما هي إلا بعض الدراسات التي يبحثها الخبراء والفنيين العاملين بالإدارة العامة للمرور للحد من التجاوزات المرورية وتطوير القوانين التي قد يتطلبها الوضع الحالي.

وأضاف المصدر في تصريح لصحيفة "كويت نيوز" أن هذه الدراسات لازالت غير رسمية وغير مطبقة فعلياً وإنها لازالت مجرد أطروحات ومقترحات يتم دراستها، مشيراً إلى أنه في حالة التوصل لصيغة مؤكدة من تلك الدراسات المطروحة سيتم دراستها وبحثها جيداً لرفعها للقيادة العليا في الوزارة.

وشدد المصدر أنه لم يقر حتى الآن أي قوانين رسمية خاصة بالشأن المروري، لافتاً إلى أنه في حالة الاتفاق على أي تعديلات في قانون المرور لابد لها وان تمر عبر قنواتها الرسمية ويتم الموافقة عليها والعمل بها بعد مرورها بمجلس الأمة الموقر للموافقة على تفعيلها وتنفيذ إجراءتها.

ودعا المصدر جموع المواطنين والوافدين إلى الالتزام بقواعد وآداب المرور، مؤكداً على أن التشدد في رفع العقوبات والغرامات بما يتناسب مع الجرم والفعل الهدف منه كإجراء هو حماية الأرواح التي تراق بسبب الحوادث وليس لترهيب العامة سواء المواطنين أو المقيمين، متمنيا الالتزام بإجراءات القيادة السليمة وعدم تعطيل الطرق والوقوف في الأماكن المخصصة وعدم أشغال الدورات والالتزام بالعلامات المرورية والخطوط الارضية وذلك لتسهيل العملية المرورية.

 

×