القوى العاملة: البرنامج قدم القوانين الداعمة للعمالة الوطنية وإصلاح سوق العمل

التقى أمين  عام برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة فوزي المجدلي، بمدراء وموظفي البرنامج لتسليط الضوء على الإنجازات التي حققها البرنامج من خلال المدراء ومراقبي ورؤساء الأقسام والموظفين وجميع العاملين في البرنامج، وكذلك على خطة العمل المقبلة التي ستحقق المزيد من الدعم والنجاح لمسيرة البرنامج وخدمة المواطنين العاملين في القطاع الخاص.

وفي كلمته أشاد المجدلي بجهود الزملاء العاملين كل في إدارته، كما شكر مجلس الوزراء الموقر الذي أشاد في جلسته الأخيرة بجهود ديوان الخدمة المدنية وبرنامج إعادة الهيكلة في الخدمات التي تقدم للعاملين في القطاع الخاص وتوفير الفرص الوظيفية للشباب الكويتي، وذلك للحد من نسبة البطالة بين المواطنين.

وتناول السيد المجدلي المشروعات المقترحة لدعم العمالة الوطنية وذلك في إطار حرص البرنامج على إصلاح اختلال سوق العمل وإعادة التوازن في توزيع القوى العاملة الوطنية وتوجيهها لقطاع العمل بالجهات غير الحكومية، قام البرنامج بالعديد من المهام واتباع الكثير من الأدوات التي من شأنها أن تحقق رؤية البرنامج وأهدافه ومن تلك الأدوات اقتراحه للعديد من القوانين والقرارات الداعمة للعمالة الوطنية لحثها على العمل بالجهات غير الحكومية ومن تلك التشريعات:
1- المشروع الوطني لتدريب الطلبة والطالبات.
2- مشروع قرارا الابتعاث والإجازات الدراسية.
3- مشروع العقود الحكومية.
4- مشروع الاستعانة بشركات التوظيف.
5- مشروع العمل من الحر.
6- مشروع مركز دراسات ومعلومات سوق العمل.
7- مشروع جائزة التميز الوظيفي الوطني.
8- مشروع إنشاء شركة الإسناد الإداري.
9- مشروع إنشاء شركة تسويق منتجات المشاريع الصغيرة.

وبعد ذلك تحدث مدراء الإدارات المختلفة ليتناولوا إنجازاتهم خلال الفترة الماضية وكذلك خطواتهم المستقبلية.
وبعد الانتهاء من الكلمات قام الأمين العام فوزي المجدلي بتوزيع شهادات على الموظفين الذين قاموا بالمشاركة في مسابقة التصوير التي من خلالها إعداد تقويم عام 2013.

وقد أعرب السيد المجدلي في نهاية الاحتفال عن سعادته بالإنجازات والخطوات التي تقوم بها كافة إدارات البرنامج.

 

×