الصحة: استضافة الاجتماع الاقليمي للصحة العالمية بمشاركة 23 دولة غداً

تستضيف دولة الكويت غدا الاجتماع الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط الذي يبحث التصدي للأمراض المزمنة غير المعدية ووضع خطة عمل واستراتيجيات اقليمية بمشاركة 23 دولة.

وقال وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الصحة العامة الدكتور قيس الدويري اليوم ان الاجتماع الذي يستمر يومين سيبحث ايضا تبادل الخبرات بين الدول الاعضاء حول سياسات وبرامج التصدي للتدخين وممارسة النشاط البدني والتغذية الصحية ووضع سياسات شاملة ومتعددة القطاعات بالاشتراك بين وزارات الصحة والوزارات والجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني لحماية المجتمع من عوامل الاصابة بالامراض المزمنة غير المعدية كالسكر والسرطان والقلب.

وافاد بان الاجتماع الاقليمي للمنظمة في الكويت سيتطرق الى وضع استراتيجية وخطط عمل اقليمية بدول اقليم شرق المتوسط بالمنظمة والممتدة من افغانستان وباكستان حتى المملكة المغربية.

واضاف ان الاجتماع يتزامن مع بدء تدشين البرنامج الوطني الشامل في الكويت للتصدي للأمراض المزمنة غير المعدية والذي وضعت ملامحة الرئيسية وتوجهاته الاستراتيجية اللجنة الوطنية العليا برئاسة وزير الصحة الدكتور محمد الهيفي.

وذكر ان اللجنة تضمن في عضويتها مجموعة من القياديين والمختصين من وزارة الصحة ووزارات الدولة الاخرى لتشكل نموذجا للتعاون بين الجهات المختلفة بهدف تنفيذ البرنامج الوطني الشامل باعتباره أولوية تنموية ضمن برنامج عمل الوزارة والخطة الانمائية للدولة.

واوضح الدويري ان الاجتماع الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط يسبق اجتماع الدورة ال 66 للجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية المقرر عقده في جنيف ما بين 20 و 28 مايو المقبل والذي سيناقش اعتماد الاطار العالمي المرجعي للتصدي للامراض المزمنة غير المعدية والاهداف والمؤشرات وخطة العمل التي يتعين على الدول الاعضاء بالمنظمة الاسترشاد بها حتى عام 2025.

من جانبها قالت مديرة الادارة المركزية للرعاية الصحية الاولية في وزارة الصحة الدكتورة رحاب الوطيان ان البرنامج الوطني للتصدي للامراض المزمنة غير المعدية يتضمن دعم وتعزيز قدرات مراكز الرعاية الصحية الاولية وتحديث سياسات وبروتوكولات الرعاية الصحية المقدمة من خلالها والتوسع في عيادات تعزيز الصحة ورصد الامراض المزمنة غير المعدية.

واوضحت ان ذلك البرنامج يهدف الى تدريب الاطباء والعاملين بالرعاية الصحية الاولية على دمج سياسات الوقاية والرعاية الصحية في التصدي لتلك الامراض وادخال برنامج الاكتشاف المبكر للامراض المزمنة غير المعدية مثل عيادات الاكتشاف المبكر لحالات سرطان الثدي التى يتم حاليا الاعداد لتشغيلها في مراكز الرعاية الصحية الاولية.

 

×