الشؤون: إغلاق المراكز التعليمية والتدريبية والحضانات و النوادي غير المرخصة

قامت وزارة الشئون الاجتماعية والعمل وبالتنسيق مع بلدية الكويت في اغلاق كافة المراكز التعليمية والتدريبية والحضانات والنوادي المسائية غير المرخصة في كافة مناطق الكويت، وذلك بعد عجز الوزارة عن حصر هذه المراكز وتوجيه انذارات مباشرة لها لقلة عدد الموظفين المختصين في رصد و متبعة هذا الجانب.

وأفاد مصدر مسؤول لصحيفة "كويت نيوز" ان وزارة الشئون استعانت ببلدية الكويت في توجيه انذارات اغلاق كافة الحضانات ومراكز التدريب غير المرخصة، وذلك لما لدى بلدية الكويت من صلاحيات وجهاز رقابي كبير وفاعل، مبينا ان حصر هذه المراكز بات صعب جدا على وزارة الشئون مما حدا الى الاستعانه ببلدية الكويت من خلال افرعها في المحافظات لحصر مخالفات المباني غير المرخصة لاسغلالها كحضانات ومراكز تدريب، خاصة بعد استغلال تلك المراكز والحضانات  لوافدون لاعمال تجارية بحته دون اي ضوابط مما اثر سلبا على من يمارس هذه الانشطة وفق رخص قانونية.

وشدد على تطبيق اقصى العقوبات على المخالفين بحيث يتم حصر كافة اللجان الخيرية التي تشتمل مقراتها على اعمال مخالفة لتوجيه انذارات نهائية لها بشأن ازالة المخالفات و اغلاق كافة الاعمال غير المرخصة وعدم استغلال اسم الجمعية او المبرة في غير الغرض المخصص لها والمنصوص عليه في النظام الاساسي لاشهارها.

ومن جانبه قال مدير فرع بلدية مبارك الكبير المهندس شريدة المطيري لقد تم رفع كتاب رسمي موجه للبلدية من وزارة الشئون لرصد المخالفات الخاصة باللجان والمبرات، مبينا كون ان القانون لا يسمح لنا بدخول المساكن والمقرات فنحن ننتظر قرار المسئولين في البلدية و الشئون حول الاجراءات التي سيتم اتباعها مع هذه المخالفات.

 

×