التربية: فتح مراكز بالمناطق التعليمية لمعالجة مشاكل الطلبة النفسية والاجتماعية

دعا وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور نايف فلاح الحجرف إلى  إعادة تفعيل مركز الإرشاد النفسي وافتتاحه في المناطق التعليمية الست لما في ذلك من خدمة للطلاب الذين قد يعانون من بعض المشاكل النفسية أو الاجتماعية وذلك بهدف تحديد المشكلة واتباع الخطوات اللازمة لحلها.

وبهذا الخصوص أصدرت وكيل وزارة التربية مريم الوتيد قرارا بفتح مركز الارشاد النفسي بالمناطق التعليمية الست وتشكيل فرق عمل في كل منطقة لتقديم المساعدات الارشادية والتوجيه الاجتماعي والنفسي للطلبة وأسرهم على أن يمارس فريق العمل مهامهم بواقع يومان في الأسبوع ( الأثنين والأربعاء) خارج أوقات الدوام الرسمي.

كما حدد القرار مهام الفريق بالمقابلات الشخصية وتطبيق أساليب التقويم النفسي والاجتماعي ومتابعة المشكلات الاجتماعية والنفسية للطلاب التي تحتاج إلى متابعة مستمرة ومكثفة إلى جانب توجيه الأسر نحو أساليب التنشئة الاجتماعية والنفسية السليمة ومساعدتها على مواجهة مشكلاتها وذلك من خلال البرامج التوعوية واللقاءات الجماعية والفردية والقيام بالأبحاث والدراسات الاجتماعية والنفسية التي تخدم دور وأهداف المركز وتساعده على تأدية رسالته .

 

×