"الاستئناف" توقف تنفيذ حبس النائب السابق البراك بكفالة خمسة آلاف دينار

قضت محكمة الاستئناف اليوم بوقف تنفيذ الحكم الصادر بسجن النائب السابق مسلم البراك خمسة سنوات لمساسه بالذات الأميرية بكفالة خمسة آلاف دينار مع منعه من السفر.

وكانت محكمة أول درجة قضت بسجن البراك خمسة سنوات مع الشغل والنفاذ على خلفية خطاب "لن نسمح لك" الذي ألقاه في ندوة "كفى عبثاً" في ساحة الإرادة نهاية العام الماضي.

وحددت "الاستئناف" جلسة 19 مايو المقبل للنظر في طلب الاستئناف.

وشهدت الكويت عقب صدور الحكم موجة من الاحتجاجات على خلفية آلية تنفيذ وزارة الداخلية أمر الحكم، إذ أصر البراك على تسليمه صورة أصلية من أمر القاء القبض، بينما أكدت الداخلية في بيان لها أنها عرضت على محاميه صورة أصلية من قرار الحكم، الأمر الذي تطور بعد لاقتحام القوات الخاصة ديوان البراك للقبض على النائب السابق المسلم.

واندلعت بعدها مسيرة احتجاج من ديوان البراك الى مخفر الأندلس وشهدت سقوط عدد من الاصابات بين المتظاهرين ورجال الأمن.

وعلى صعيد متصل، أشاد الأمين العام للمنبر الديمقراطي بندر الخيران بقرار المستشار أنور العنزي خلال جلسة محكمة الاستئناف بإخلاء سبيل النائب السابق مسلم البراك مع كفالة لوقف نفاذ حكم حسبه.

وقال في تصريح صحافي أن هذا القرار من شأنه تخفيف حدة حالة الاحتقان الشعبي المتصاعدة وتهدئة الشارع ما يفسح المجال أمام كافة  الأطراف لقراءة عاقلة للأوضاع السياسية المحلية والبحث عن سبل وحل للمأزق الذي تعيشه الكويت منذ سنوات.

وأكد الخيران على أهمية احترام الأحكام القضائية وهو الأمر الذي نادى به المنبر الديمقراطيا الكويتي، ولا يزال، وكذلك الحق في الاعتراض ضمن درجات التقاضي المختلفة.