الصحة تنتهي من العمل على الملف الالكتروني للمرضى العام المقبل

حث وزير الصحة د. محمد الهيفي على ضرورة الانتهاء من عمل الملف الالكتروني للمرضى خلال عام، مبيناً ضرورة تواجدها بسرعة، ولافتاً أنها تمثل سجل مرضي ثابت وواضح مما يفتح المجال بأن تكون بيانات كافة المرضى الطبية موضوعة على سجل الكتروني مثبت ومبين به التاريخ المرضى لسنوات طويلة مما يعود بالنفع على المرضى أثناء علاجهم بأي مستشفى من مستشفيات دولة الكويت.

وكان الوزير قد اجتمع صباح اليوم مع رؤساء مجالس الأقسام الطبية بحضور وكيل الوزارة د. خالد السهلاوي في اجتماعه الشهري معهم، وعقب الاجتماع أوضح أنه تضمن مراجعة التوصيات بالاجتماعات السابقة وما تم فيها، حيث كان قد أمر من قبل بوضع آلية للتنسيق فيما بينهم فيما يتعلق باللجان المشتركة مثل لجان العلاج بالخارج وغيرها من اللجان، وقام رؤساء مجالس الأقسام بتقديم تقارير للوزير عما تم في الاجتماعات السابقة والبرتوكولات التي تم وضعها فيما بينهم وتحديث سياسات العمل فيما يتعلق في اللجان الطبية والمواعيد.

وأشار الوزير إلى أن الاجتماع شهد مناقشة تطبيق نظام مواعيد العيادات الصباحية للكويتيين، لافتاً إلى أنه حتى الآن لم يتم البت فيه، إلا أنه جار دراسة الآلية، حيث دارت عدة مناقشات واستماع للآراء حتى يتم إشباع الموضوع دراسة. كما تم طرح ما نوقش في مجلس الأمة بشأن الأوضاع الصحية بالبلاد والتوصيات التي طرحها المجلس كل في مجاله تحقيقاً لمصلحة المرضى، ومنها ما يتعلق بالتعجيل بالمشاريع الصحية، وإعادة النظر في سياسة الابتعاث بالخارج لبعض الأمراض. وكذلك السبل الكفيلة بوضع توصيات مجلس الأمة محل التنفيذ.

كما تناول الاجتماع لجان التفتيش على القطاع الخاص وسبل تعزيز إمكانياتها وإعطائها صلاحيات أكثر في ضبط المخالفات التي تقع في القطاع الخاص وإحالتها إلى لجنة التراخيص الطبية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وفق المرسوم بقانون 25 لسنة 1981.

وأوضح الوزير أن هناك الكثير من الأمور الهامة التي تناولها الاجتماع ومنها موضوع السجلات الطبية بالمستشفيات في جانب طرق فتح الملفات الطبية وضرورة توحيدها في كل المستشفيات والعمل وفق آلية ثابتة ومحددة في أطر قانونية، كما تم طرح سياسة الابتعاث للأطباء للحصول على المؤهلات العليا، حيث نوقش إشراك والاستئناس برأي مجالس الأقسام من قبل معهد الكويت للاختصاصات الطبية والتنسيق المشترك فيما بينهم وتحديد المتطلبات في كل اختصاص على حدا .

 

×