الداخلية: سنواجه أي مظاهر للشغب والتحريض عليه بالحزم والحسم

أعلنت وزارة الداخلية عن عميق الاسف لقيام مجموعات من المتظاهرين مساء أمس الاربعاء الموفق 17/4/2013 بأعمال عنف وشغب بمنطقة الاندلس حيث لجأ بعضهم إلى إطلاق الاعيرة النارية في الهواء بهدف إستفزاز قوات الامن المتواجده هناك لتأدية واجبها في حفظ الأمن والنظام وتطبيق القانون.

وأضافت الوزارة في بيان أصدرته اليوم "كما قام بعض المتظاهرين بإطلاق الالعاب النارية الخطرة والغير مرخصة إتجاه قوات الأمن المتواجده بالمنطقة مما أدي إلى تعرض عدد من رجال الأمن للإصابة وأستدعى نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج".

وأوضحت "أنه في ظل الخروج على القانون والنظام الذي وقع مساء أمس بمنطقة الاندلس، قامت مجموعة من المتظاهرين بحرق الممتلكات العامة وترهيب المواطنين والمقيمين وشل حركة المرور وتعطيل المصالح في المنطقة إضافة إلى منع رجال الإدارة العامة للإطفاء من أداء واجبهم، وقد تم إلقاء القبض على بعض المتظاهرين المتورطين في هذه الأعمال وإحالتهم إلى جهات الإختصاص."

وأكدت إدانتها الشديدة لوقوع مثل هذه الأحداث المؤسفة التي تشكل خروجاً على القانون، كما تشدد على أن أية مظاهر للشغب والعنف والتحريض عليه والخروج على القانون والنظام العام ستتم مجابهتها بكل حزم وحسم لمنع تكرار مثل هذه الممارسات للحيلوله دون المساس بأمن وسلامة الوطن والمواطنين والمقيمين وحفاظاً على المرافق والممتلكات العامة والخاصة والمصالح العليا للبلاد.

وأهابت الوزارة بكافة المواطنين والمقيمين التعاون مع أخوانهم رجال الأمن الذين ما وجدو إلا لحمايتهم والحفاظ على الممتلكات الخاصة والعامة في ظل دولة الدستور والقانون.

 

×