القوى العاملة: ألف مشروع حرفي وتجاري ضمن معرض رعاية المشاريع الصغير

أعلن أمين عام برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة فوزي المجدلي عن تفضل صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ليشمل برعايته معرض الألف مشروع الذي يقيمه البرنامج خلال الفترة من 5-8 يونيو 2013م بأرض المعارض في منطقة مشرف بمشاركة ألف من الشباب الكويتيين، مقدماً لسموه أسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان.

وقال المجدلي في تصريح له بمناسبة انطلاق حملة الألف مشروع بعد توقيع عقد بين البرنامج والهيئة الخيرية الإسلامية مؤخراً، أن البرنامج يقوم بشكل متواصل وعلى كافة الأصعدة ولدعم مسيرة العمالة الوطنية وتوفير الإمكانات لتعزيز عمل المواطنين وتوجيههم للعمل بالجهات غير الحكومية، وذلك من خلال المشاريع الشبابية المختلفة بهدف تشجيع العمالة الوطنية للعمل في القطاع الخاص، وغرس مفاهيم وقيم هذا العمل الوطني الذي يساهم بشكل كبير في التنمية الاقتصادية والاجتماعية المختلفة وكذلك تذليل كافة العقبات التي تواجه العمالة الوطنية ودراسة احتياجاتهم في سوق العمل المحلي.

وأشار المجدلي إلى أنه وفي إطار الجهود المستمرة التي تبذلها الدولة لدعم العمالة الوطنية وحثها على العمل في القطاع الخاص باعتباره الركيزة الأساسية للاقتصاد الوطني، كان أهم برامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة لإيجاد حلول إبداعية لتنمية العمالة الوطنية وتوجيهها للعمل بالقطاع الخاص وبما يحقق سياسات الدولة والأهداف الإستراتيجية للتنمية، ويقيناً ومن أطراف العقد بما تقوم به المشروعات الصغيرة والمتوسطة من دور هام في تطوير ونمو الاقتصاد الوطني وتحفيز العمل الحر، فضلاً عن مالها من دور في زيادة الناتج المحلي وتنوعه ، فقد تبنوا فكرة إقامة وتنظيم معرض رواد الأعمال الكويتي الشبابي للمشروعات الصغيرة في أرض المعارض الدولية منطقة مشرف.

ونوه المجدلي إلى أن مدة المعرض الفعلية أربعة أيام تبدأ من 5/6/2013 وحتى 8/6/2013 وسيتم حصر معروضات المعرض على الأنشطة الحرفية والتجارية والصناعية والاستهلاكية والخدمية، وسيضم المعرض ألف مشروع يشارك فيه إلف شاب كويتي يعرض من خلاله الأفكار الخاصة بمشاريعهم الصغيرة، حيث أن هدف البرنامج من إقامة هذا المعرض توجيه الشباب للعمل في المشاريع الصغيرة وتوفير احتياجات سوق العمل بهدف البحث عن منافذ جديدة لتحقيق الأهداف التنموية الوطنية وتخفيض إعداد الباحثين عن عمل ومنتظري الوظائف الحكومية من حملة المؤهلات المختلفة من التخصصات التي يحتاجها سوق العمل المحلي.

وأعرب المجدلي عن أمله في أن تحقق مثل هذه المعارض الرمزية أهدافها في اكتشاف الشباب لذاتهم وأنفسهم ومواهبهم والعمل لإقامة مشاريع صغيرة لهم وتطويرها لتحقيق الأهداف التنموية المطلوبة، مناشداً في الوقت ذاته جميع المؤسسات الوطنية دعم هذا العمل من خلال رعايتهم للمشروع الوطني.

 

×