الرئيس عباس: لن ننسى أن من الكويت ترعرع النضال الفلسطيني

أكد الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين ان افتتاح السفارة الفلسطينية لدى دولة الكويت يمثل "لحظة تاريخية" في العلاقات الكويتية الفلسطينية والتي تمتد جذورها الى عقود طويلة.

وقال الرئيس عباس في كلمة له بمناسبة افتتاحه اليوم سفارة دولة فلسطين لدى البلاد "اننا نفخر بموقف الكويت دائما وأبدا من القضية الفلسطينية واحتضانها لآلاف مؤلفة من أبناء الشعب الفلسطيني".

وأضاف "لا ننسى أبدا أنه من هذا البلد بدأ وترعرع النضال الفلسطيني ومنظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح بفضل حكامه وشعبه النبيل الاصيل" معربا عن خالص الشكر والتقدير لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد وحكومة دولة الكويت وشعبها على هذه "المكرمة العظيمة" وهي افتتاح سفارة فلسطين في الكويت.

اما رئيس مجلس الأمة علي الراشد فأكد ان القضية الفلسطينية ليست قضية حكومة في فلسطين أو منظمة أو حتى شعبها بل هي قضية العرب والمسلمين جميعا، واصفا افتتاح الرئيس عباس السفارة الفلسطينية في الكويت بالمناسبة الطيبة.

وردا على سؤال حول الحكم الصادر بسجن النائب السابق مسلم البراك 5 سنوات، قال الراشد "الكويت بلد الحريات والديمقراطية وسيادة القانون، وما حصل تطبيق للقانون، مضيفا بقوله "اذا كنا نحترم سيادة القانون علينا ان نحترم احكام القضاء".
وتمنى الراشد تطبيق القانون وعدم الخروج عن القانون لأننا في دولة قانون، وجميع الممارسات السابقة اثبتت اننا شعب يحترم القانون وفي كل بلد هناك من يخرج عن القانون وينال عقابه".

وحول قانون الاعلام الموحد، اوضح الراشد أن القانون سيأخذ حاصله من النقاش والتعديل، مؤكدا أن القضية ليست مستعجلة وتحتاج الى نقاش من اللجنة المختصة والمجلس والحكومة.

بدوره، اعرب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد عن سعادته بهذه المناسبة، قائلا:"ابعث سعادتي لاول زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في زيارة رسمية الى الكويت بعد ان احتفل في الجمعية العامة للامم المتحدة في 29 نوفمبر الماضي فلسطين دولة غير عضو بل تراقب".

وقال الخالد خلال الافتتاح "افتتاح سفارة دولة فلسطين في الكويت هو استمرار لعطاء طويل بين الشعبين ونحن نستذكر بكل فخر واعتزاز مشاركة اخواننا الفلسطيين في تنمية الكويت في جميع المجالات ونستذكر منذ نكبة فلسطين وشعب فلسطين الشقيق على هذه الارض الطيبة وبعناية هذا الشعب الكريم على مدى عقود من الزمن اشتركنا في كثير من الامور".

واضاف "كما اشار الرئيس الفلسطيني على نشاة النضال الفلسطيني على هذه الارض المباركة ونأمل ان تكون زيارة فخامته المقبلة الى الكويت ونحن نحتفل باقرار مجلس الامن دولة فلسطين عضو دائم لعضوية الامم المتحدة".

من جانبه، علق وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون البلدية الشيخ محمد العبدالله، على حكم محكمة الجنايات الصادر أمس بسجن النائب السابق مسلم البراك خمس سنوات مع الشغل والنفاذ ، "هذا حكم صدر من محكمة نحترمها ونجلها، ودائما نتكلم عن استقلالية القضاء واحترامنا له، مضيفا بقوله "من واجبنا ان نحترم كل ما يصدر عن القضاء، وان لا نقحم انفسنا في التحليل، مبينا ان اذا كنا في دولة قانون علينا ان نحترم القانون وان نحترم من يفصل بيننا في نزاعاتنا القانونية وهو القضاء، وعلى كل منا أن يختار هل يود ان يكون في دولة قانون؟ او يود ان نعود الى ما كان قبل القانون؟".

 

×