الصحة: وضع إستراتيجية للإقلال من تناول ملح الطعام لتجنب ارتفاع ضغط الدم

تعقد وزارة الصحة خلال الفترة المقبلة عدة اجتماعات تنسيقية وتشكيل فريق عمل مع معهد الكويت للأبحاث العلمية وشركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية وغرفة التجارة والصناعة ووزارة التربية ووزارة التجارة وبلدية الكويت والهيئة العامة للصناعة واتحاد الجمعيات التعاونية لوضع إستراتيجية وطنية للإقلال من تناول ملح الطعام للوقاية من ارتفاع ضغط الدم والأمراض المزمنة غير المعدية.

ومن جانبها أكدت مدير إدارة التغذية والإطعام بوزارة الصحة د.نوال الحمد أن هذه الاجتماعات تأتي ضمن البرنامج الوطني للتصدي للأمراض المزمنة غير المعدية وعوامل الخطورة ذات العلاقة بها، مضيفة "أن الإستراتيجية الوطنية ستنطلق من الأدلة الإرشادية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية W.H.O ومن القرارات والاستراتيجيات ذات العلاقة بالتصدي للأمراض المزمنة غير المعدية وفي مقدمتها الإعلان السياسي الصادر عن منظمة الأمم المتحدة في سبتمبر 2011 للتصدي للأمراض المزمنة غير المعدية.

وأضافت الحمد من جانبها ووثيقة الإطار العام والأهداف التي وضعتها منظمة الصحة العالمية للتصدى للأمراض المزمنة غير المعدية والمدرجة على جدول أعمال اجتماع الجمعية العمومية للصحة العالمية بجنيف بالدورة رقم (66) خلال الفترة من 20 وحتى 28 مايو القادم والتي تنص على قيام الدول الأعضاء بوضع سياسات واستراتيجيات وطنية تهدف الى تخفيض متوسط استهلاك الفرد من الملح " كلوريد الصوديوم " بنسبة 30% بحلول عام 2025، موضحة أن منظمة الصحة العالمية توصى بأن يكون استهلاك الفرد يوميا من ملح الطعام أقل من  5 جرامات أو ما يعادله جرامين من الصوديوم، موضحة أن تخفيض كميات الملح التي يتناولها الفرد يوميا من شأنها أن تؤدى إلى الوقاية من ارتفاع ضغط الدم والأمراض المزمنة غير المعدية.

وحول وجود دراسات أو مسوحات عن مؤشرات كمية ملح الطعام التى يتناولها الفرد بدولة الكويت أفادت د. الحمد بوجود بعض الدراسات المشتركة مع معهد الكويت للأبحاث العلمية والتي سيتم الاستفادة منها لوضع الإستراتيجية الوطنية لخفض تناول ملح الطعام، مشيرة إلى أن إدارة التغذية والإطعام تقوم بتنفيذ العديد من البرامج وثيقة الصلة بالتصدى للأمراض المزمنة غير المعدية مثل برنامج مكافحة السمنة وزيادة الوزن، والترصد التغذوى، وبرنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية وتطبيق مبادرة المستشفيات صديقة الطفل، والمشاركة مع وزارة التجارة والصناعة وبلدية الكويت والوزارات والجهات ذات الصلة بالتغذية الصحية لوضع وتحديث السياسات والإجراءات اللازمة لتطبيق المواصفات والمعايير العالمية لسلامة الغذاء والتغذية الصحية.