وزير الإعلام: الدولة تحرص على تكريم أبنائها المتميزين في شتى المجالات

أكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب الشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح حرص دولة الكويت على تكريم أبنائها المتميزين في شتى المجالات الثقافية والفنية والادبية.

وقال الشيخ سلمان الحمود لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظهم الله ورعاهم يولون اهتماما خاصا ورعاية كريمة لجائزتي الدولة التقديرية والتشجيعية في الفنون والاداب والعلوم الاجتماعية والانسانية.

وأضاف ان دولة الكويت وكما هي حريصة على تكريم المبدعين من أبنائها في مختلف مجالات الثقافة والفنون والعلوم الاجتماعية والانسانية فإنها تخص في ذلك الرواد منهم ممن كان لهم حضور ثقافي وفني ملموس في مسيرة الكويت الثقافية ليكونوا قدوة للأجيال الشابة القادمة.

وأوضح أن جائزة الدولة التقديرية تمنح لابناء الكويت ممن لهم فضل الريادة والتأسيس الثقافي وتأصيل جذور الثقافة بين أبناء الوطن وعرفانا من الدولة بعطاءاتهم وانجازاتهم الابداعية في المجالات الثقافية والادبية والفنية.

وذكر ان الجائزة تهدف أيضا الى التعبير عن الامتنان والتقدير لهذه الكفاءات الكويتية التي عملت باخلاص وتفان في سبيل رفعة هذا الوطن فقدمت ابداعات واسهامات ثقافية وأدبية وفكرية وفنية أثرت حياتنا الثقافية والفنية.

وشدد الشيخ سلمان الحمود على أهمية أن تعنى الجائزة في دوراتها المقبلة بالموروث الشعبي بشتى صنوفه وفنونه نظرا الى أهمية دوره في المحافظة على التراث الكويتي الاصيل.

وكان اجتماع اللجنة العليا للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب عقد اجتماعا أخيرا بحضور وزير الاعلام رئيس المجلس والامين العام للمجلس المهندس علي اليوحه وأعضاء اللجنة.

وأنشىء المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بمرسوم أميري صدر بتاريخ 17 يوليو 1973 لتأخذ الدولة على عاتقها الدور الرئيسي في عملية التنمية الفكرية والثقافية والفنية ضمن رؤية واضحة تعمل على رعاية الثقافة والفنون والنهوض بها وافساح المجال امام الاتصال والتواصل مع الثقافة العربية والعالمية.

وقام المجلس منذ انشائه بدور مهم في دعم الابداع والمبدعين الكويتيين في مختلف مجالات الثقافة والفنون والاداب بغية تشجيعهم على المزيد من العطاء بما يغني الحياة الثقافية والفنية في دولة الكويت ويرتقي بها الى آفاق جديدة أرحب.

 

×