الوزير العبدالله: متسوق سري لتقييم أداء الموظف الحكومي

قال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون البلدية الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح مساء اليوم ان تركيز الشباب على فرص العمل بمؤسسات القطاع العام فاق استيعاب الجهاز الحكومي مشددا على وجوب تقديم حلول لتلك التوجهات.

واكد الوزير العبدالله في ندوة (اولوية التنمية البشرية) المقامة على هامش المؤتمر الوطني للشباب ان الحكومة تسعى بشكل حثيث لتزيد من فرص العمل لكل الشباب وهذا واجب على الحكومة ولكن الاندفاع المتزايد للتوظيف الحكومي "بات يتطلب منا كمجتمع ايجاد حل سريع".

واشار الى ان الاجهزة الحكومية باتت تحتوي على ثلاثة اضعاف ما تحتاجه من الموظفين حيث بلغ عدد الموظفين بالقطاع العام نحو 200 الف موظف فيما الحاجة الفعلية هي 60 الف موظف.

وحول تحسين الخدمات في القطاع الحكومي الذي يعاني من سوء تنظيمي واداري لاسيما ما يتصل بالتعامل مع الجمهور كشف العبدالله عن اطلاق ما يسمى "بالمتسوق السري" بهدف تقييم اداء الموظف الحكومي مؤكدا ان العمل بهذا النظام بدا بشكل سري منذ نحو اسبوعين.

من جهته قال رئيس ديوان الخدمة المدنية عبدالعزيز الزبن ان السنوات ال12 الماضية شهدت توظيف ما يقارب 135 الف موظف موضحا ان هذا العدد الضخم لم يمنع من ان ينال الموظف الحكومي نصيبه من التدريب والتأهيل بما يمكنه من تطوير الاداء.

واستدرك بالقول "لكن هذا العدد الكبير يجعل فرص التدريب ليست بالوفرة المطلوبة" مشيرا الى نقلة نوعية سيشهدا القطاع الحكومي مع اطلاق مشروع البديل الاستراتيجي والذي سيعود بالفائدة على جميع موظفي الدولة.

واضاف الزبن ان هناك من يظن ان عدد الموظفين من غير الكويتيين "كبير ولكن في الواقع الرقم صغير وتنحصر وظائفهم كمستشارين او اطباء او بتلك المهن التي لا تجد اقبالا من الكويتيين".

ويتضمن المؤتمر الوطني للشباب الذي يرعاه صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ويختتم اعماله غدا العديد من الندوات والفعاليات المتصلة بهموم ومبادرات الشباب في مختلف المجالات.