الكهرباء: ندرس بشكل جدي تبريد الضواحي في المناطق السكنية الجديدة

أكد وكيل وزارة الكهرباء والماء المهندس أحمد الجسار جدية الوزارة بالتعاون مع مستشارين متخصصين البدء في تطبيق منهجية تبريد الضواحي في المناطق السكنية الجديدة.

وقال الجسار خلال المنتدى الخامس لمنظمي الكهرباء في مجلس دول التعاون الخليجي الذي تستضيفه الكويت اليوم أن وزارة الكهرباء والماء في الكويت وضعت ضمن أولوياتها وخططها المستقبلية العمل على إدارة الطلب على الكهرباء من خلال عدة إجراءات منها تضمين كود البناء اشتراطات لحفظ الطاقة، وخصوصا العزل الحراري واشتراط كفاءة أعلى لأجهزة التكيف، إضافة إلى استبدال العدادات الحالية بأخرى ذكية.

وأوضح الجسار أن الوزارة تعمل على ادخال عشرة آلاف ميغاوات جديدة الى الخدمة خلال السنوات العشرة القادمة عبر يناء محطات جديدة، لافتا الى أن أن تلك المحطات تحتاج الى خطوات استباقية وفقا للدورة المستندية التي تتطلبها الدولة للمضي نحو هذه المشاريع.

وبين الجسار أن جميع دول الخليج تواجه تحديات فيما يتعلق بتوفير الكهرباء حتى اصبح عبئا على مواردها وميزانياتها بسبب النمو المتصاعد للطلب على الطاقة.

 

×