أمير البلاد: نثمن التبرعات السخية التي اعلن عنها في مؤتمر المانحين

بعث سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد ببرقية الى بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة أعرب فيها سموه عن بالغ سروره باستضافة دولة الكويت للمؤتمر الدولي للمانحين لدعم الوضع الانساني في سوريا.

كما بادل سموه الأمين العام التهاني بنجاح هذا المؤتمر وتحقيقه لأهدافه وغاياته المنشودة ولما حظي به من اهتمام دولي وتغطية اعلامية واسعة مثمنا سموه عاليا المشاركة الفعالة والتفاعل الايجابي للدول المشاركة وللتبرعات السخية التي تم الاعلان عنها والتي ستسهم في تخفيف المعاناة الانسانية للشعب السوري.

متطلعا سموه الى مواصلة الأمين العام للأمم المتحدة لجهوده المقدرة لمناشدة وحث الدول التي لم تعلن حتى الان عن تبرعاتها بالاسراع في مساهماتها لدعم هذا الجهد والتحرك الدولي الانساني لمساعدة واغاثة الشعب السوري والى تكثيف جهود الأمم المتحدة لسرعة ايصال هذه المساعدات لمستحقيها عبر منظمات الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة لمواجهة هذه الكارثة الانسانية والمأساة الأليمة التي يعانيها الشعب السوري متمنيا سموه لمعاليه موفور الصحة والعافية.

 

×