الوزير العبدالله: قيمة التعهدات لدعم الوضع الانساني في سوريا فاقت المليار دولار

أعلن وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون البلدية الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح ان قيمة التعهدات التي أعلنها رؤساء الوفود المشاركة في المؤتمر الدولي للمانحين لدعم الوضع الانساني في سوريا حتى نهاية الجلسة الاولى فاقت المليار دولار أمريكي.

وأعرب الشيخ محمد العبدالله الذي يترأس اللجنة العليا المنظمة للمؤتمر في تصريحات للصحافيين عقب اختتام أعمال الجلسة الاولى للمؤتمر عن الامل في أن تصل قيمة هذه التعهدات قبل نهاية المؤتمر الى ما أوصى به أمين عام الامم المتحدة بان كي مون أي مليار ونصف المليار دولار.

وأكد الشيخ محمد العبدالله حرص الامين العام للامم المتحدة على أن يكون هذا المؤتمر خاصا بالجانب الانساني للأزمة السورية مشيرا الى أن الكلمات كلها "انصبت في الجانب الانساني بعيدا عن الشق السياسي الذي يختلف الكثيرون حوله".

وقال "ان ما يميز دولة الكويت انها رائدة في العمل الانساني وتبتعد عن الخلافات السياسية ولذلك كنا حريصين على الالتزام بهذا الخط الذي وضعه الامين العام للامم المتحدة".

وأفاد بأن التبرع السخي الذي أعلن عنه سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح يهدف الى تنشيط الهمم ودفع الاخرين الى استكمال الرقم الذي وضعه الامين العام للامم المتحدة معربا عن الامل في أن تساهم الدول المشاركة في الوصول الى هذا الرقم.