المالية: "الطابع الحكومي" سيمكن الجهات الحكومية من اظهار الايرادات الفعلية

قالت وزارة المالية انها ستعرض خدمة الطابع الحكومي الالكتروني اثناء مشاركتها في معرض (انفوكونكت 2013) بحضور وزير المواصلات وزير الدولة لشؤون الاسكان سالم الأذينة ووكيل وزارة المالية خليفة حمادة.

وقالت الوزارة في بيان صحافي اليوم ان اطلاق الخدمة تزامنا مع افتتاح المعرض يأتي ضمن سعي الحكومة نحو تقديم مزيد من الخدمات الالكترونية لتيسير انجاز المعاملات الحكومية امام المواطنين والمقيمين.

ووجهت الدعوة الى جميع الجهات الحكومية لتطوير تطبيقاتها وخدماتها الآلية وتوفير النماذج الالكترونية للخدمات المقدمة منها مع وضع خطة عمل محددة لتطبيق جميع قنوات الدفع المتاحة للاستفادة من البنية التحتية لخدمات الطابع الالكتروني الحكومي.

واكدت الوزارة حرصها على مواكبة التطور التقني في دفع الايرادات والرسوم الحكومية من خلال تقديم خدمات الكترونية متطورة للجهات الحكومية بالاستعانة بشركة الخدمات المصرفية الآلية المشتركة (كي نت).

وبينت ان الهدف من هذه الخدمة هو التسهيل على جمهور المتعاملين مع الدولة في دفع الرسوم المترتبة عليهم الى جانب تمكين الجهات الحكومية من اظهار الايرادات الفعلية في حساب كل جهة مقابل ما تقدمه من خدمات.

وذكرت الوزارة ان فكرة مشروع الطابع الالكتروني تستند على تحويل عملية دفع رسوم الخدمات الحكومية من الطوابع المالية الورقية الى الطوابع الالكترونية باستخدام قنوات دفع الكترونية متعددة تماشيا مع التطور التكنولوجي حول العالم.

وفيما يخص مشاركتها بمعرض (انفوكونكت 2013) ذكرت ان جناحها يضم خدمات ونظم عدة ستقوم باستعراضها امام الجمهور وأهمها خدمة الاستعلام والدفع الآلي للمستحقات الخاصة بعقود وأملاك الدولة عن طريق قنوات الدفع المختلفة وطلب شهادة نزع الملكية والمؤشرات المالية والشراء الجماعي للشركات والجهات الحكومية.

واشارت الوزارة الى انه من الخدمات المقدمة في الجناح امام الجمهور أيضا مشروع النظم المالية للوحدات الخارجية والمرحلة الثانية من مشروع اعادة هندسة العمليات وتطبيق وزارة المالية على أجهزة الهواتف الذكية واللوحية.

وقالت انها قامت في اطار سعيها الى ان تكون منظمة حكومية عصرية أكثر احترافية بإضافة حساباتها في قنوات التواصل الاجتماعي (تويتر - فيس بوك - انستغرام) مبينة انها اضافة حسابا جديدا لها في شبكة (يوتيوب) تزامنا مع مشاركتها في معرض (انفوكونكت).

يذكر ان مشروع الطابع الحكومي الالكتروني سيتم تنفيذه على مرحلتين حيث سيتم في أولى مراحله استخراج الطوابع الالكترونية من خلال اجهزة نقاط البيع العادية وأجهزة الخدمة الذاتية للدفع النقدي فقط في مراكز التحصيل لدى الجهات الحكومية على ان يتم تجربة التطبيق للطابع الالكتروني في هذه المرحلة على أربع جهات حكومية هي وزارات المالية والداخلية والصحة والشؤون الاجتماعية والعمل ليتم بعدها التطبيق على بقية الجهات الحكومية.

وتستخرج الطوابع الالكترونية آليا خلال المرحلة الثانية على نموذج المعاملة عند الدفع من خلال اجهزة نقاط البيع المتكاملة بمركز التحصيل في حين انه من المقرر ان يكون بمقدور المتعاملين مع الجهات الحكومية مستقبلا شراء الطوابع الالكترونية عبر الهاتف النقال والانترنت.

وتتيح الوزارة المجال لشراء طابع أو أكثر من أي فئة من فئات الطوابع الالكترونية بدءا من فئة نصف دينار وصولا الى فئة عشرة دنانير.

وتفعل الطوابع الالكترونية بواسطة أجهزة نقاط البيع المرتبطة بجهاز (قارئ الباركود) الموجود لدى موظفي التحصيل في الجهات الحكومية للتأكد من عدم استخدامها من قبل.

 

×