قمة الرياض: تنفيذ قرارات قمتي شرم الشيخ والكويت واعتماد اتفاقية الاستثمارات البينية

اختتمت القمة العربية التنموية الاقتصادية الثالثة اعمالها في الرياض اليوم بصدور اعلان "الرياض 2013" الذي أكد الالتزام الكامل بتنفيذ قرارات قمتي شرم الشيخ والكويت وذلك بمشاركة حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر.

وعبر اعلان الرياض الذى تلاه الامين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي عن الارتياح الكامل لتنفيذ المشاريع العربية المشتركة والجهود المخلصة في ازالة كافة العوائق التي قد تعترض تنفيذ المشاريع المشتركة.

واشار الى دعم القادة العرب مقترح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز الخاص بزيادة رؤوس اموال الشركات العربية المشتركة بنسبة 50 في المئة بالاضافة دعمهم لعمليات تشجيع الاستثمار البينى الذى يعد احد المداخل الهامة للتكامل الاقتصادى.

وشجع اعلان الرياض تنقل رؤوس الاموال كما أعلن اعتماد الاتفاقية الموحدة للاستثمارات العربية البينية و التزامه بتهيئة المناخ الاستثمارى فى البلدان العربية.

وايد فتح المجال للاستثمار في الطاقة المتجددة والعمل على تنفيذ الاهداف التنموية للالفية داعيا الى العمل على خلق فرص العمل اللائقة ودعم ذوى الاحتياجات الخاصة.

ودعا اعلان الرياض الى تعزيز رفاهية الافراد والمجموعات فى البلدان العربية والعمل على زيادة حجم التجارة البينية مشددا على ضرورة استكمال متطلبات منطقة التجارة الحرة العربية قبل نهاية العام الحالى مع الترحيب بمبادرة المساعدة من اجل التجارة.

واكد الاستمرار فى دعم القطاع الخاص العربى مشددا على اهميته فى مجال العمل العربى المشترك.
وطالب فى الاسراع فى تنفيذ مبادرة التنمية المستدامة فى العالم العربى والعمل على تنفيذ مبادرة الحد من مخاطر الكوارث.

وفي مجال البحث العلمى شجع اعلان الرياض على عملية البحث العلمى وزيادة الميزانيات الخاصة به.

واعلن عن اقامة منتدى للشباب العربى فى المملكة العربية السعودية على ان يعقد خلال ستة اشهر كما اكد اهمية تطوير النظم والتشريعات لتفعيل دور المرأة العربية.

وعلى مستوى عقد القمم العربية التنموية أعلنت تونس استضافتها الدورة الرابعة للقمة فى عام 2015 فى حين ستستضيف لبنان الدورة الخامسة للقمة عام 2017.

 

×