الوزير الأذينة: نقل أرقام الهواتف النقالة في ابريل المقبل

وقع وزير المواصلات وزير الدولة لشؤون الاسكان سالم الاذينه عقد تجديد الترخيص لشركة الاتصالات المتنقلة السعودية STC لربط شبكتها بريا بالشبكة الدولية لوزارة المواصلات، وذلك لزيادة سعات الانترنت والاتصالات وتحسين خدمات الدولة.

وكشف الاذينه عقب توقيع العقد في برج التحرير صباح اليوم إن مدة العقد 15 عاما قابلة للتجديد حسب اتفاق الطرفين ، لاسيما وإن قيمة الترخيص تبلغ 315 الف دينار تدفع لمره واحدة عند اتمام الربط البري من قبل الشركة، موضحا إن قيمة الترخيص السنوي تصل الي 10 الف دينار.

وقال إن فائدة الكيابل هي توزيع حركة الاتصالات الصوتية والبيانات، مما يضفي نوع من المنافسة بين الشركات المقدمة للخدمة الامر الذي من شانه تخفيض الاسعار.

وذكر الاذينه ان شركة STC السعودية ستقوم بتجهيز محطة انزال في الكويت وفقا لما يتم الاتفاق عليه بين الطرفين وفي حدود لا تتجاوز 100 الف دينار وسوف تؤول ملكية تلك الاجهزة الي وزارة المواصلات.

وبين انه تم اخذ موافقة الجهات الرقابية المعنية بالدولة قبل ابرام عقد الترخيص ومنها ديوان المحاسبة وادارة الفتوى والتشريع.

وقال الاذينه إن هذه الاتفاقية تؤكد المساعي الحثيثة لتعزيز جودة وتحسين خدمات الاتصالات فهو يعزز من استمرارية خدمة الاتصال الدولي وزيادة كفاءتها نتيجة وجود اكثر من مزود.

وبين إن هذا الاتفاق سيعزز من قدرات شبكة الوزارة لفتح قنوات نمو جديدة امام مشاريعها التطويريه، كما انه سيعطيها مساحة اكبر للاستفادة من فرص النمو الهائلة في قطاع الاتصالات الدولية بشكل عام.

وتمنى ان ينجز الكيبل الخليجي الخاص بالربط الكهربائي والمتصل مع جميع دول الخليج ، قائلا نحن في المراحل الاخيره لذلك المشروع.

وعن نقل الارقام قال الاذينه ان انجازه سيكون في شهر ابريل المقبل ، موضحا انه تم اخذ موافقة لجنة المناقصات المركزيه ولم يتبقى سوى موافقة ديوان المحاسبة.

ومن جهته قال نائب الرئيس لوحدة النواقل والمشغلين في شكركة الاتصالات السعودية STC الدكتور حمود القصير الشكر دولة الكويت علي توقيع هذه الاتفاقية التي تعتبر مهمة جداً  استراتجيتها بين البلدين  لافتا ان عقد الاتصالات السعودية مرتبط مع دولة الكويت منذ عشرون عاما.

وأشار ان هذا العقد الحالي سوف يتيح لهذه الشبكة احتياجات وزيادات مستمرة بين شبكات الدولتين مشيرا الي تنمية العلاقات الاستراتجية بين الاتصالات السعودية والمواصلات الكويتية.