جمعيات نفع عام: نستنكر تحريم المشاركة في احتفالات الميلاد ورأس السنة

استنكرت عددا من جمعيات النفع العام قيام بعض الجهات بإصدار بيانات، أو نشر إعلانات في الصحف المحلية بالتزامن مع قرب حلول أعيال الميلاد، ورأس السنة الميلادية، تحرم خلالها المشاركة في مثل هذه الاحتفالات، أو المعايدة على أصحابها.

وقال الجمعيات في بيان لها أصدرته اليوم "لقد اعتادت بعض الجهات في كل عام ان تتهجم و تسيء الى كل من يحتفل بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح و رأس السنة الميلادية و تحريم مظاهر الفرح و الزينة في هذه المناسبة، و لما يمثله هذا الفعل من إساءة بالغة إلى الدين المسيحي و معتنقيه من مواطنين و مقيمين، فإننا في الجمعيات الموقعة أدنى هذا البيان، نرفض رفضاً تاماً نشر مثل هذه الإساءات وتوزيعها، إذ إنها لا تقع ضمن حرية التعبير التي نقدرها و ندافع عنها مهما اختلفنا مع مستخدميها، بل تتجاوز ذلك لتأتي ضمن خطاب الكراهية الذي تجرمه القوانين الدولية، وكما أكدت عليها المادة 35 من دستور الكويت، و التي تنص على ان "حرية الاعتقاد مطلقة، و تحمي الدولة حرية القيام بشعائر الأديان...".، وأكدت المادة 29 منه ان "الناس سواسية بالكرامة الإنسانية...لا تميير بينهم بسبب...الدين."

وأضاف البيان "إننا في المجتمع المدني ندرك تماماً مدى خطورة مثل هذه التصرفات على حق الآخرين، وحريتهم في عقيدتهم و ممارسة شعائرهم، تلك الحقوق التي كفلها دستور الكويت، و تقع على الدولة مسؤولية حمايتها من أخطار مثل هذه الأفعال المتطرفة التي ترى الناس بعين البغضاء و الغلو، فهي تصرفات جاءت استكمالاً لمواقف متطرفة سابقة كتعديل قانون الجنسية بحيث لا يسمح بتجنيس غير المسلمين"

وطالب البيان الجهات المسؤولة في وزارة الإعلام ومؤسسات الدولة الأخرى ذات الصلة بتطبيق القانون على المتجاوزين الذين لا يكترثون للآثار السلبية لمواقفهم هذه على وحدة المجتمع.

الموقعون على البيان

جمعية الخريجين

الجمعية الثقافية الاجتماعية النسائية

رابطة الاجتماعيين

جمعية تعليم وتقويم الطفل

جمعية حماية المال العام

الجمعية الكويتية لحماية الطفل

المسرح العربي

المركز الكويتي لحقوق الجاليات

الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية